لاعبو بايرن ميونيخ يحتفلون بعد التسجيل في مرمى اينتراخت فرانكفورت في الدوري الالماني لكرة القدم في 9 ديسمبر 2017 في فرانكفورت

الدوري الالماني: بايرن للتغريد خارج السرب قبل العطلة الشتوية

يملك بايرن ميونيخ حامل اللقب في الاعوام الخمسة الاخيرة فرصة التغريد خارج السرب قبل العطلة الشتوية التقليدية، وذلك عندما يستضيف الأربعاء كولن صاحب المركز الاخير ثم يحل ضيفا على شتوتغارت الثالث عشر السبت المقبل في المرحلتين السادسة عشرة والسابعة عشرة على التوالي من الدوري الالماني لكرة القدم.

وبعد هاتين المرحلتين اللتين تشهدان قمة واحدة تجمع بوروسيا دورتموند وهوفنهايم السبت المقبل، يتوقف الدوري الالماني حتى 12 كانون الثاني/يناير المقبل.

وضمن بايرن ميونيخ لقب بطل الشتاء الفخري وهو يبتعد بفارق 8 نقاط في الصدارة حاليا امام وصيفه الموسم الماضي لايبزيغ الذي تنتظره مهمة صعبة الثلاثاء امام فولفسبورغ الحادي عشر في افتتاح المرحلة.

ولن يجد الفريق البافاري صعوبة في اضافة كولن الى قائمة ضحاياه بالنظر الى المعاناة الكبيرة التي يعيشها الاخير هذا الموسم وارقامه القياسية السلبية في الدوري، إذ أصبح صاحب أسوأ بداية موسم في تاريخ الـ"بوندسليغه".

وكولن، بطل المانيا 3 مرات اعوام 1962 و1964 و1978، الفريق الوحيد في الدوري حتى الان الذي لم يذق طعم الفوز واكتفى بثلاث نقاط فقط من 3 تعادلات في 15 مرحلة، ولم ينفعه اقالة مدربه النمسوي بيتر شتويغر بعد اربعة اعوام من استلامه المنصب وتعيين ستيفان روثنبيك، مدرب فريق تحت 19 عاما، للاشراف عليه حتى نهاية الموسم.

وفشل روثنبيك في اول مباراة رسمية مع الفريق الاول وفرط في فوز في المتناول عندما تقدم كولن على ضيفه فرايبورغ بثلاثية نظيفة في 29 دقيقة الاحد، وخسر 3-4 بركلتي جزاء في الوقت بدل الضائع.

ويدخل النادي البافاري المواجهة امام كولن وهو منتشي بفوزه الكبير على ضيفه باريس سان جرمان الفرنسي 3-1 في الجولة الاخيرة من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

واستعاد بايرن ميونيخ هيمنته المحلية منذ استلام مدربه الجديد القديم يوب هاينكس ادارته الفنية خلفا للايطالي كارلو انشيلوتي، وذلك رغم سقوطه امام بوروسيا مونشنغلادباخ قبل اسبوعين.

وقال هاينكس السبت عقب الفوز على اينتراخت فرانكفورت: "لقب بطل الخريف ليس معبرا جدا"، مضيفا "لكن المهم هو اننا استعدنا قوتنا في الاسابيع الماضية وقدم الفريق اداء جاذبا".

وتشتد المنافسة على المراكز الثلاثة الاخرى المؤهلة الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل بين 9 فرق يصل الفارق بينها 5 نقاط، في مقدمتها لايبزيغ الثاني برصيد 27 نقطة وآخرها هانوفر العاشر برصيد 22 نقطة.

وتراجعت نتائج لايبزيغ مؤخرا ولم يكسب سوى 5 نقاط في مبارياته الاربع الاخيرة، فاتسع الفارق من نقطة الى 8 نقاط بينه وبين بايرن ميونيخ.

وعزا مدرب الوصيف النمسوي رالف هازنهولت تراجع النتائج الى اخطاء في التركيز لدى المدافعين خصوصا في الكرات الثابتة التي تعتبر اكبر نقطة ضعف لدى لايبزيغ.

وحذر هازنهولت من الاستمرار في ارتكاب هذه الاخطاء التي "سنركز عليها كثيرا ولكن في فترة الاستعدادات للعام المقبل، لاننا لا نملك الوقت في هذه اللحظة كي نتدرب على هذه المسائل".

ويبدو الفريق البافاري اكبر مستفيد من تراجع نتائج مطارديه لان اهدراهم لاي نقطة يقتل شيئا فشيئا اثارة المنافسة على اللقب والتي كانت مفتوحة حتى تشرين الاول/اكتوبر الماضي.

-دورتموند بمدرب جديد-

ويعتبر بوروسيا دورتموند الخاسر الاكبر في الاونة الاخيرة، فبعدما تصدر الترتيب بفارق 8 نقاط عن بايرن الى حدود مطلع الشهر الماضي، انهار الفريق كليا ووجد نفسه حاليا في المركز الثامن بفارق 13 نقطة عن الفريق البافاري.

وقرر بوروسيا دورتموند اقالة مدربه الهولندي بيتر بوس الاحد والاستعانة بشتويغر المقال من منصبه في كولن.

ولم يكن قرار اقالة المدرب الهولندي البالغ 54 عاما مفاجئا، بل كان متوقعا بعدما دعت ادارة النادي الى مؤتمرها الصحافي ظهر الأحد من أجل التطرق الى "الوضع الرياضي"، اثر الهزيمة التي مني بها الفريق السبت في الدوري المحلي على ارضه ضد فيردر بريمن القابع في المركز السابع عشر قبل الأخير.

ولم يذق بوروسيا دورتموند طعم الفوز في الدوري المحلي منذ 30 ايلول/سبتمبر الماضي حين تغلب على اوغسبورغ 2-1، ثم فشل بعدها في تحقيق الفوز في أي من مبارياته الـ12 التالية في الدوري ومسابقة دوري ابطال اوروبا التي ودعها من دور المجموعات دون اي انتصار (4 هزائم وتعادلان).

ومنذ فوزه الأخير على حساب اوغسبورغ، مني دورتموند بسبع هزائم مقابل اربعة تعادلات.

ويخوض دورتموند اختباره الأول مع مدربه الجديد الثلاثاء ضد ماينتس خارج ملعبه، على أن يخوض مباراته الأخيرة في الدوري قبل العطلة الشتوية التقليدية ضد هوفنهايم على "سيغنال ايدونا بارك".

وهناك اختبار جدي أول للمدرب الجديد قبل العطلة الشتوية، لأن دورتموند مدعو لمواجهة غريمه بايرن ميونيخ على ملعب "اليانز ارينا" في 20 كانون الأول/ديسمبر الحالي في الدور ثمن النهائي من مسابقة الكأس المحلية.

ويلعب الثلاثاء ايضا فرايبورغ مع بوروسيا مونشنغلادباخ، وهامبورغ مع اينتراخت فرانكفورت.

ويلتقي الاربعاء هوفنهايم مع شتوتغارت، وهرتا برلين مع هانوفر، وشالكه مع اوغسبورغ، وباير ليفركوزن مع فيردر بريمن.