السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والفرنسي بوجبا

إبراهيموفيتش: يونايتد ينافس على لقبي الدوري الانكليزي ودوري الأبطال

يقول المهاجم السويدي الشهير زلاتان إبراهيموفيتش إن فريقه مانشستر يونايتد يمكنه أن يشكل تحديا كبيرا في سباق المنافسة على لقبي الدوري الانكليزي الممتاز ودوري أبطال أوروبا لكرة القدم خلال الموسم الحالي بفضل تشكيلته التي أصبحت الأكثر قوة.

وعاد إبراهيموفيتش وبول بوجيا وماركوس روخو إلى تشكيلة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو في فوز يونايتد 4-1 على نيوكاسل يونايتد في الدوري الانكليزي السبت الماضي.

ويحتل يونايتد المركز الثاني في الدوري الانكليزي بفارق ثماني نقاط عن جاره مانشستر ستي المتصدر.

وبعد فوزه في أول أربع جولات من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا أصبح يونايتد بحاجة إلى نقطة وحيدة في أخر جولتين لضمان التأهل لدور 16. وسيلتقي مع بازل السويسري الأربعاء المقبل.

وأكد إبراهيموفيتش أن فريقه يرغب في الفوز بثنائية من الألقاب بالجمع بين اللقبين المحلي والأوروبي هذا الموسم.

وأضاف عن ذلك "أعتقد أن هناك إمكانية لكل شيء.. نحن أكثر قوة هذا الموسم ونعتقد أن بوسعنا تحقيق هذا الانجاز. هذا هو هدفنا.. الفوز بالألقاب".

وأردف اللاعب السويدي "أعتقد أن بوسعنا مطاردة سيتي. ولماذا لا.. هذا الأسبوع كان المدرب سعيدا للغاية بسبب وجود تشكيلة كاملة وهو يعرف ما يقوم به حتى عندما تكون الخيارات محدودة لأنه مدرب ناجح يحقق الانتصارات في كل موسم".

وعاد إبراهيموفيتش وروخو إلى تشكيلة يونايتد بعد غياب طويل بسبب إصابتين خطيرتين في الركبة تعرضا لهما في الموسم الماضي وجلسا على مقاعد البدلاء بينما شارك اللاعب السويدي في المراحل الأخيرة من المباراة.

وعاد الفرنسي الدولي بوجبا بعد تعافيه من إصابة في أربطة الفخذ الخلفية وهز الشباك في أول مباراة له منذ سبتمبر أيلول.