fbpx
الأهلي يتصدر الدوري المصري برصيد 67 نقطة

بيراميدز يتعثر.. والأهلي المصري ينفرد بالصدارة

طباعة

انفرد الأهلي حامل اللقب في صدارة الدوري المصري لكرة القدم بعد فوزه على مضيفه النجوم 2-صفر، مستفيدا من تعثر بيراميدز بتعادله مع ضيفه المصري البورسعيدي 1-1، الأحد، في مباراتين مؤجلتين من المرحلتين 29 و30 على التوالي.

ويدين الأهلي بتصدره الترتيب وحيدا قبل 4 مراحل على ختام الموسم إلى المغربي وليد أزارو ورمضان صبحي اللذين سجلا الهدفين في الدقيقتين 7 و85.

وبذلك رفع رصيده إلى 67 نقطة في الصدارة بفارق نقطتين عن بيراميدز، فيما تجمد رصيد النجوم عند 25 نقطة في قاع الترتيب، وبات الأقرب للهبوط لدوري الدرجة الثانية.

وسيطر لاعبو الأهلي على أغلب فترات الشوط الأول وتقدم منذ الدقيقة 7 عن طريق أزارو، الذي استغل تمريرة صالح جمعة وانفرد بحارس النجوم محمد الشحات، فسدد في بادىء الأمر بالأخير، لكن الكرة عادت إليه فتابعها في الشباك الخالية.

ومرت الدقائق على وتيرة واحدة وأضاع الأهلي فرصا بالجملة خاصة عبر أزارو، الذي أهدر عدة انفرادات كانت كفيلة بمضاعفة النتيجة.

ومع بداية الشوط الثاني، واصل أزارو اهدار الفرص السهلة من انفراد تام، ولكنه سدد في جسد الحارس الشحات في الدقيقة 52.

ولاحقا، تخلى لاعبو النجوم عن حذرهم الدفاعي وبادلو الأهلي الهجمات، وأنقذ محمد الشناوي مرماه من هدف مؤكد بتصديه لتسديدة إسلام الفار في الدقيقة 58.

وأخيرا، أثمر ضغط الأهلي عن هدف ثان في الدقيقة 85 بتسديدة رمضان صبحي على يمين الشحات.

وفى الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع، احتسب حكم المباراة ركلة جزاء للنجوم إنبرى لها صلاح أمين، لكن الشناوي أنقذ فريقه.

وفي المباراة الثانية، واصل بيراميدز نتائجة السلبية بسقوطه في فخ التعادل امام ضيفه المصري بنتيجة 1-1.

وتقدم بيراميدز عن طريق السورى عمر خربين (4) وعادل للمصري البورسعيدي الفلسطيني محمود وادي (68) بعدما تأثر صاحب الأرض بالنقص العددي نتيجة طرد مدافعه أحمد أيمن منصور في الدقيقة 30 لحصوله على الإنذار الثاني.

وبهذه النتيجة، رفع بيراميدز رصيده إلى 65 نقطة وتراجع للمركز الثاني، في حين رفع المصري رصيده إلى 48 نقطة في المركز الرابع.