fbpx
البحث عن إجابات حول نشأة الأرض .. في القمر

البحث عن إجابات حول نشأة الأرض .. في القمر

في الوقت الذي تسعى فيه عدة دول وشركات لإنشاء بنية تحتية على سطح القمر، قرر مجموعة من العلماء الحفر تحت سطح القمر وإجراء المزيد من الدراسة على تربته لفك الغموض الذي ما زال يحيط بكيفية نشأة كوكب الأرض. 

يخطط فريق بحثي لإجراء عمليات حفر وتحليل للتربة الصخرية للقمر، بهدف كشف عدة ألغاز عن كوكب الأرض استعصى على العلماء حلها حتى يومنا هذا، منذ أن هبط الإنسان لأول مرة على سطح القمر قبل أكثر من نصف قرن من الزمن.

ويعتقد العلماء أن القمر، الذي يبلغ حجمه ربع حجم الأرض ووزنه أقل 80 مرة من وزن الأرض، تشكل منذ حوالي 4.5 مليار سنة من بقايا تصادم وقع بين كوكب الأرض وجسم آخر في مثل حجم كوكب المريخ، ثم دارت بقايا ذلك الجسم حول الأرض إلى أن اندمجت في القمر. 

لكن عمر أقدم الصخور التي تم العثور عليها على كوكب الأرض يبلغ أربعة مليارات سنة، مما يترك فترة زمنية تبلغ 500 مليون عاماً غامضة بدون أي خلفية عنها لدى العلماء خلال المرحلة التي تكون عالمنا فيها.

ويرجح الباحث بقسم علوم الفضاء في معهد أبحاث جنوب غرب بولدر الأمريكي، بيل بوتكي، أن سر الـ500 مليون عام يمكن العثور عليه فوق سطح القمر بشكل ما، حيث يقول: "بقايا الأرض القديمة أو الأحجار النيزكية التي قصفت سطح القمر من الأجسام الأخرى يمكن أن تستخدم ككبسولات معلومات عن كيفية تشكل كوكبنا وكواكب أخرى مجاورة لنا في النظام الشمسي".

ومن المخطط أن يقوم فريق من جامعة كارنيجي ميلون الأمريكية في بيتسبرغ بولاية بنسلفانيا، بعمل مسح لشبكة من الأنفاق التي تكونت نتيجة الحمم البركانية التي تدفقت يوماً تحت سطح القمر، حيث تحمل تلك الأنفاق المواد التي لم يتم الحصول عليها من العصور الأولى لتكوين القمر وبالتالي لتكوين الأرض.

ويقول وليام وايتيكر، الباحث في جامعة كارنيجي ميلون: "الأنفاق التي تكونت نتيجة الحمم البركانية تحمل على الأرجح المواد البدائية للقمر، ولكن من السابق لأوانه الحديث عن الأسرار التي قد تكشفها المواد فيما يتعلق بأصول القمر".