"العبوا معي وليس بهواتفكم".. أطفال ألمان يتظاهرون لأن أهلهم لا يلاعبونهم

"العبوا معي وليس بهواتفكم".. أطفال ألمان يتظاهرون لأن أهلهم لا يلاعبونهم

يبدو أن انشغالات الآباء عن أبنائهم لم تعد متعلقة بالعمل وساعاته الطويلة، بل صارت التكنولوجيا واحدة من الأسباب الأخرى التي تدفع آباء اليوم للانصراف عن أبنائهم. في هامبورغ الألمانية خرج عشرات الأطفال للتظاهر ضد أهلهم.

"العبا معي وليس بهواتفكم المحمولة"، بهذا الشعار نزل عشرات الأطفال في مدينة هامبورغ الألمانية إلى الشوارع احتجاجا على انشغال آبائهم عنهم بالهواتف المحمولة.

المظاهرة الغريبة من نوعها، نُظمت اليوم السبت (8 سبتمبر/ أيلول 2018).

ويسعى الأطفال المتظاهرون إلى حث آبائهم على الانصراف قليلا عن الانشغال بهواتفهم المحمولة وإعطاء صغارهم مزيدا من الاهتمام.

اللافتات حملت شعارات مختلفة منها: "نحن هنا.. صوتنا عال لأنكم تنظرون في هواتفكم المحمولة". ودعا إلى المظاهرة، الطفل إيميل روستيجه البالغ من العمر سبعة أعوام، وقد أخطر والده الشرطة بأمر تجمع الاطفال.

وحسب دراسة صدرت مؤخرا فإن مقدار الوقت الذي يخصصه الألمان للآخرين قد تراجع بسبب انشغالهم بهواتفهم الذكية.

وفي السياق نفسه، كشفت الدراسة تزايد إقبال الأطفال على هذه الهواتف، إذ تبين أن نحو نصف الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 إلى 13 عاما، يملكون هواتف ذكية.