fbpx
مغني الراب الأميركي إيمينم

إيمينم ينتقد جمعية "ان آر ايه" للأسلحة النارية على خلفية مجزرة فلوريدا

حمّل المغني إيمينم بشدّة على الجمعية الوطنية للأسلحة النارية (ان آر ايه) النافذة جدا في الولايات المتحدة، خلال عرض أحياه في إطار حفل توزيع جوائز "آي هارت راديو" الموسيقية في لوس أنجليس.

وأضاف مغني الراب الأميركي فقرة إلى أغنيته "نوير فاست" مخصصة لهذه الجمعية مفادها أن البلد برمته يفقد رشده وجميعة "ان آر ايه" تعيق تقدمنا وهم مسؤولون عن كلّ هذه المهزلة.

وأغنية "نوير فاست" التي تشارك فيها الفنانة الأميركية كيلاني مأخوذة من ألبوم إيمينم الجديد "ريفايفل".

كشف مغني الراب الذي عرف سابقا بتصريحاته المعادية للنساء والمثليين عن وجه جديد مؤخرا لفنان ملتزم ينتقد سياسة الرئيس دونالد ترامب، بعد أن كان صوّت له في انتخابات العام 2016.

ويعدّ إيمينم الآتي من بيئة محرومة من أنجح فناني الراب في التاريخ.

وتشهد الولايات المتحدة جدلا محموما حول ضرورة ضبط انتشار الأسلحة منذ حادثة إطلاق النار التي وقعت في مدرسة باركلاند في فلوريدا وأودت بحياة 17 شخصا في 14 شباط/فبراير.

وكان نيكولاس كروز التلميذ السابق في مدرسة مارجوري ستونمان دوغلاس الثانوية في باركلاند في شمال ميامي (فلوريدا) فتح النار من سلاح نصف أوتوماتيكي في أروقة المدرسة. وبالرغم من إنذارات متعددة بشأن سلوكه العنيف، تمكّن كروز (19 عاما) من شراء سلاح بشكل قانوني استخدمه لارتكاب هذه المجزرة التي تعدّ من الأفظع في تاريخ الولايات المتحدة.

وقد رفع عدة مشاهير الصوت منذ تلك الحادثة للمطالبة بضبط أكبر للأسلحة النارية، من جنيفر لوبيز إلى لويس فونسي مرورا بكيم كارداشيان وإيلن ديجينيريس.