شعار شركة آيكيا

بعد مأساة جديدة.. إيكيا المحرجة تعيد إعلان سحب قطع أثاث

أعادت شركة "إيكيا" السويدية للأثاث، نشر إعلانات جديدة تحث المستهلكين على إعادة أنواع معينة من الأثاث كانت قد ذكرت سابقا أنها ستسحبها من السوق، وذلك بعد حادثة وفاة جديدة لطفل سقطت عليه خزانة من صنع الشركة.

وكانت الشركة قد أعلنت عن سحب قطع معينة من الأثاث في أميركا وكندا عام 2016، بعد وفاة 3 أطفال دون سن الثانية، سقطت عليهم خزانة "مالم"، وعرضت على الزبائن استعادة أموالهم أو الحصول على مساعدة مجانية في تثبيت الخزانة في الحائط.

يشار إلى أن عائلات الأطفال الثلاثة حصلت على تعويض من إيكيا بنحو 50 مليون دولار، وفق ما ذكر موقع "واشنطن بوست".

واستعادت الشركة نحو مليون قطعة أثاث فقط من أصل 17 مليون قطعة باعتها، الأمر الذي أثار ردود فعل غاضبة بشأن مدى فعالية عملية السحب.

وذكر محامي عائلة دوديك، الذي توفي ابنهم البالغ من العمر سنتين، منذ نحو شهر بسبب الخزانة، أن العائلة تتلقى دوما رسائل إلكترونية وعروض من إيكيا، لكنهم لم يتلقوا أي إشعار بشأن عملية السحب الخاصة بنوع الخزانة الذي اشتروها، التي تسببت في مقتل ابنهم.

من جانبها، أوضحت إيكيا أنها نشرت إعلانات على التلفاز ومواقع التواصل الاجتماعي والجرائد، بشأن عملية السحب، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الحادث الأخير يؤكد أنها يجب أن تبذل جهدا أكبر.

يشار إلى أن 8 أطفال لقوا حتفهم في حوادث متعلقة بأثاث إيكيا. وكانت أول حالة وفاة قد وقعت منذ 28 عاما، فيما وقعت الحوادث الأخرى بعد عام 2002.