بيع سيارة "فورمولا واحد" قادها مايكل شوماخر في مقابل 7.5 ملايين دولار

بيع سيارة "فورمولا واحد" قادها مايكل شوماخر في مقابل 7.5 ملايين دولار

بعد الرقم القياسي الذي حققته لوحة للفنان الايطالي ليوناردو دا فينتشي الأربعاء، اختتمت مزادات الخريف في نيويورك الخميس بمفاجاة أخرى تمثلت ببيع سيارة "فيراري" قادها مايكل شوماخر في مقابل 7,5 ملايين دولار، وهو رقم قياسي لمركبة "فورمولا واحد".

فقد عرضت دار "سوذبيز" خلال سهرتها المخصصة للفن المعاصر، سيارة الـ"فورمولا واحد" هذه التي فاز معها مايكل شوماخر بسباق موناكو سنة 2001. كما وصفت هذه المركبة بأنها "سيارة السباق الأكثر اثارة للدهشة في تاريخ المزادات".

تخطى سعر بيع سيارة السائق الألماني الحائز لقب بطولة العالم في "فورمولا واحد" سبع مرات والذي تعرض لاصابة خطيرة جراء حادثة تزلج العام 2013، التقديرات الأولية التي حددت السعر المتوقع بمبلغ يراوح بين 4 ملايين دولار و5.

وأقر المسؤول في دار "سوذبيز" غريغوار بيو قبيل المزاد أن هذه السيارة "ليست عملا فنيا لكننا كبرنا جميعا مع السيارات وحلمنا بها وأعتقد أنه من الجيد توجيه لفتة لها".

أما القطع الأخرى المعروضة في المزاد عينه فلم تأت بأي مفاجآت.

ومن أبرز هذه القطع، بيعت لوحة بورتريه كبيرة للزعيم الصيني ماو تسي تونغ أنجزها الرسام اندي وارهول سنة 1972 بعد زيارة الرئيس ريتشارد نيكسون الى الصين، في مقابل 32,4 مليون دولار وهو سعر غير مفاجئ اذ كانت التوقعات تشير إلى امكان بيع العمل بمبلغ يراوح بين 30 مليون دولار و40.