fbpx

الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي تدعو لمساعدة الصومال

ظهرت الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي بشكل مفاجئ مساء الاثنين في حفل تقيمه مفوضية الامم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين لتكريم جماعة اغاثة يمنية كان لها الفضل في انقاذ الاف اللاجئين الصوماليين والافارقة اليائسين الذين يصلون لجنوب اليمن كل عام.

ومنحت جميعة التكافل الانساني اليمنية ومؤسسها ناصر سالم علي الحميري جائزة نانسن "للخدمة المتفانية لتقديم المساعدة المنقذة للحياة لالاف اللاجئين والمهاجرين الذين يصلون لشواطئ اليمن كل عام."

ودعت جولي الى مساعدة الفارين من الصومال التي تمزقها الحرب والذين يعبرون خليج عدن في زوارق المهربين المكتظة. وجولي سفيرة النوايا الحسنة لمفوضية الامم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين منذ عشر سنوات قامت خلالها باكثر من 40 زيارة الى مناطق ساخنة.

وقالت جولي في جنيف "يجب علينا الا ننسى ما يحدث في هذا الجزء من العالم. يجب علينا ألا ننسى حالتهم اليائسة عندما يكون البديل الوحيد خطر الموت في عرض البحر وتسليم ارواحهم لايدي مهربين لا يعرفون الرحمة."

وقالت نجمة هوليوود "في كثير من الاحيان يخاطر العاملون بجمعية التكافل الانساني بحياتهم وينتشلون الناس من البحار. وللاسف كثيرا ما يقومون بدفن الموتى أيضا. لكن لا شك انه لولا جميعة التكافل الانساني وتفاني الفريق من أجل البشرية لكان عدد الناجين أقل كثيرا. ونحن نشكرهم."

وتشير مفوضية الامم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين الى أن القتال في الصومال مع موجة جفاف قاسية تسببت في مجاعة ادت الى فرار أكثر من 18 الف لاجئ صومالي الى اليمن هذا العام وهذا العدد ضعف اجمالي عدد العام الماضي. وقد مات ما لا يقل عن 120 شخصا هذا العام.

وقال انطونيو جوتيريس المفوض السامي لشؤون اللاجئين وهو يقدم جولي "انها أفضل سفراء النوايا الحسنة في العالم الانساني."

وتسلم الحميري مؤسس جميعة التكافل الانساني اليمنية الجائزة نيابة عن العاملين بالجمعية وعددهم 290 .