fbpx
×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

جوني ديب.. نجم من عصر آخر

إدوارد ذو اليدين المقص، و"ماد هاتر" و"ويلي وينكا" صاحب مصنع الشوكولاتة" و"كابتن جاك سبارو".. هؤلاء كلهم وغيرهم هم الممثل الأمريكي الفذ جوني ديب وهي شخصيات لعب أدوارها على مدار السنين، وأتقنها ببراعة.

 

وفقاً لمخرج فيلم "قراصنة الكاريبي: في بحار غريبة"، روب مارشال، فإن هذه الشخصيات هي أشكال لأدوار ستجعل من الممثل الأمريكي الذي يقيم في العاصمة الفرنسية باريس، أسطورة هوليوودية.

يقول مارشال عن ديب: "إنه شخصية حيوية تماماً أشبه بالنجوم العظام السابقين.. من أمثال الممثلين: همفري بوغارت وكلارك غيبل وإيرول فلين."

وقال مارشال في تصريح لصحيفة لوس أنجلوس تايمز: "بعد سنوات كثيرة وعديدة.. عندما ينظر الناس إلى جيل هوليوود الحالي، فإنه سينظر إليه باعتباره نجماً عظيماً لهذا العصر. إنه ملك نفسه.. ويصنع فرصاً كبيرة في كل مرة يمثل فيها."

ويعتقد مارشال ومنتج أفلام "القراصنة"، جيري بروكهايمر، أن ديب ربما كان بإمكانه أن يصبح نجم أفلام صامتة عظيم.

وأضاف مارشال: "إنه أشبه برودولف فالنتينو.. إذ يتمتع بملكة التعبير من دون البوح بالكلمات.. وهو يستطيع التعبير عن السخرية والمشاعر بملامح وجهه.. وهو أمر استثنائي."

ويقارن مارشال جوني ديب بالممثل البريطاني الشهير تشارلي شابلن وإيرول فلين، مضيفاً: "بالنسبة لي فهو نجم من عصر آخر.. إنه فريد من نوعه."

يشار إلى أن شخصية جوني ديب في الكثير من الأفلام التي قام بتمثيلها أو شارك فيها تطغى على غيره، من حيث الأداء والقدرة على  تقمص الشخصية، حيث أنه في العادة يضيف لمسته الخاصة على تلك الشخصيات، ما يعطيها بعداً آخر.. أكثر عمقاً وتميزاً، كما هو الحال مع شخصية جاك سبارو،  إذ يبدو أن اسلوب السهل الممتنع في الأداء بالنسبة لديب أصبح ماركة مسجلة له.

وكان الكابتن جاك سبارو هو أبرز الفائزين بكنوز MTV العام المضي، حيث حصل جوني ديب بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم "قراصنة الكاريبي"، الذي فاز بجائزة أفضل فيلم في تلك الأمسية.

وكان النجم الأمريكي جوني ديب، قد حصل على لقب "أكثر الرجال إثارة" عام 2009 وللمرة الثانية، وذلك بعد حصوله على نفس اللقب عام 2003، في استفتاء مجلة "بيبول" People، وهو النجم الثالث الذي يحصل على هذا اللقب مرتين بعد الممثلين براد بيت وجورج كلوني.