fbpx

أخبار الكويت

النائب الطبطبائي: 28 مليون دينار لتخضير منطقتين لا يدخل العقل ولن يمر مرور الكرام

طالب النائب عمر الطبطبائي وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري ببحث خفايا مناقصة لتخضير منطقتين بقيمة 28 مليون دينار، مؤكدًا أن هذه المناقصة المذكورة لن تمر مرور الكرام.

وسائل التواصل الاجتماعي تفاقم الخطر على الحيوانات المهددة بالانقراض

قد يبدو التقاط صور ذاتية بجانب ثعالب بحر أو حيوانات أخرى مهددة بالانقراض أمرا عاديا، غير أن الخبراء البيئيين يحذرون من أن هذه الموجة قد تسهم في زوال بعض الأجناس.

الموانىء الكويتية: اتخاذ اجراءات قانونية ضد حملة ممنهجة ضد الكويت في الولايات المتحدة

قالت مؤسسة الموانئ الكويتية في بيان صحفي لها نشرته عبر موقعها على الانترنت بعنوان الكشف عن حملة هجوم ممنهجة وممولة ضد الكويت ومؤسسه الموانئ في الولايات المتحدة الامريكية بأنها اتخذت الإجراءات القانونية ضد تلك الحملة والتي استعانت بها شركة كي جي إل ببعض شركات المحاماة والعلاقات العامة بمخا يخالف الحقيقة.

السعودية تحمل إسرائيل وإيران مسؤولية تعريض الأمن والسلم في المنطقة للخطر

أكَّدت المملكة العربية السعودية التزامها بمبادئ القانون الدولي ودعمها كلّ ما يمكن أن يساعد على استتباب الأمن والاستقرار والسِّلْم لدول المنطقة ، محملة إسرائيل وإيران مسؤولية تعريض الأمن والسلم في المنطقة للخطر .

مخاوف من انهيار الأسواق الخليجية مع خلافات ترامب ورئيس الاحتياطي الفدرالي

تفاقمت الخلافات بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس الاحتياطي الفدرالي جيروم بأول على خلفية الحرب التجارية بين واشنطن وبكين ومحاولات ترامب الضغط على الفدرالي الأمريكي لخفض الفائدة، وحذر مراقبون من انعاكس الصراع على الأسواق الخليجية بما فيها بورصة الكويت.

القبس/ الحكومة للمواطنين: اقترحوا علينا شيئا ننفذه

علمت القبس أن مجلس الوزراء شكل فريقا مشتركا بين عدد من الجهات الحكومية والمبادرين، لتلقي المبادرات والأفكار الداعمة لخطط التنمية في البلاد. وأكد مصدر حكومي أن مجلس الوزراء منفتح على مقترحات المواطنين ويشجع على ذلك، لعل بين المبادرات ما يستحق التنفيذ.

السكنية: طرح أعمال الخدمات الاستشارية لاستكمال تخطيط وتصميم مدينة الخيران السكنية

أعلن المتحدث الرسمي للمؤسسة العامة للرعاية السكنية المهندس إبراهيم الناشي عن طرح أعمال الخدمات الاستشارية لاستكمال تخطيط وتصميم مدينة الخيران السكنية.

الشرطة التركية تستخدم مدافع المياه والعصي لتفريق محتجين أكراد

أطلقت شرطة مكافحة الشغب مدافع المياه والغاز المسيل للدموع يوم الثلاثاء لتفريق متظاهرين في جنوب شرق تركيا يحتجون على الإطاحة بثلاثة رؤساء بلديات أكراد جرى انتخابهم قبل خمسة أشهر.

وعينت أنقرة مسؤولين حكوميين يوم الاثنين بدلا من رؤساء البلديات المنتمين لحزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد واعتقلت ما يزيد على 400 شخص للاشتباه بصلتهم بمتشددين في خطوة انتقدتها أحزاب المعارضة بشدة.

وفي ديار بكر، كبرى مدن المنطقة، استخدمت الشرطة مدافع المياه مرارا لتفريق محتجين تجمعوا بالشوارع في مجموعات صغيرة لحماية أنفسهم من المياه.

وبينما كان بعض المحتجين يفرون من المنطقة، كانت قوات مكافحة الشغب تلاحقهم بالعصي.

واحتشد المحتجون قرب مبنى البلدية في ديار بكر الذي طوقته السلطات بحواجز معدنية بعدما حل مسؤول حكومي أمس محل رئيس البلدية المنتخب.

وقال زعيم حزب الشعوب الديمقراطي سيزاي تيميلي للصحفيين في بيان ألقاه بأحد شوارع ديار بكر، تزامنا مع تحرك الشرطة ضد المحتجين، ”يمكنكم اليوم أن تروا هنا نظام الضغط والاضطهاد“.

وأضاف ”سنظل نقاوم من أي مكان لأن المقاومة حقنا الشرعي“.

وتقول وزارة الداخلية إن رؤساء بلديات ديار بكر وماردين وفان، وهي ثلاث مدن كبرى في جنوب شرق البلاد، يواجهون اتهامات بارتكاب جرائم مختلفة، بما في ذلك الانتماء إلى منظمة إرهابية ونشر دعاية لجماعة إرهابية.

كانت الوزارة قد ذكرت يوم الاثنين أنها بدأت عملية بمشاركة نحو 2300 من القوات الخاصة ضد عناصر حزب العمال الكردستاني في ثلاثة أقاليم بجنوب شرق البلاد.

وكان الرئيس رجب طيب أردوغان قد حذر قبل الانتخابات المحلية التي جرت في مارس آذار من أنه قد يتخذ مثل هذا الإجراء ضد المسؤولين المنتخبين إذا تبين أن لهم صلات بحزب العمال الكردستاني.