النائب عمر الطبطبائي

النائب عمر الطبطبائي: نطالب الوزير الجبري بأن يحارب من أجل الحريات والثقافة

طباعة

دعا النائب عمر الطبطبائي الشعب الكويتي إلى مطالبة نواب الامة بإقرار التعديلات التي قدمها على قانون المطبوعات والنشر، معتبراً أن القانون قيد الحريات والثقافة العامة.

وقال الطبطبائي في تصريح صحافي بالمركز الاعلامي لمجلس الامة إن الكويت كانت منارة ثقافية بين دول العالم، مؤكداً أن الحكومة هي من تحارب الثقافة وتريد هدم هذه المنارة.

واعتبر أن أحد اسباب تراجع المجتمع هو محاربة الحكومة للثقافة والقراءة، مطالبا بعدم توجيه الشارع بعدم القراءة خاصة فالقراءة هي جزء رئيس من الثقافة.

وطالب الطبطبائي وزير الاعلام محمد الجبري بأن يحارب من أجل الحريات ومن أجل الثقافة، مشيراً إلى أن بعض الأسباب التي أعلنتها الوزارة عن منع بعض الكتب غير منطقية ولا علاقة لها بالواقع.

ورفض وضع قيود على الكتب ومنع الكتب أو القراء، داعياً إلى ترك الشخص ليقرأ ما يشاء، وعلى الحكومة أولاً أن تفلح في تعديل المناهج.

وأكد أن هناك دولاً كنا نسبقها بمراحل والآن هم يستغربون ما يحدث في الكويت، مؤكداً الحاجة إلى تشكيل فريق عمل حقيقي من النواب لتعديل التشريعات الموجودة والسماح لهذه الكتب بالانتشار، رافضا الرقابة الموجودة الآن.

وقال الطبطبائي إنه سيكون له وقفة جادة مع وزير الاعلام بهذا الخصوص مطالبا الشعب بالضغط على نواب الامة لتعديل المادتين رقم ٢٠ و٢١ لقانون المطبوعات والنشر لعام 2006، واللتين يخصان منع الكتب، للحد من القيود الموجودة على الحريات والتي وافقت عليه اللجنة التشريعية، ويبقى تصويت النواب في قاعة عبد الله السالم" مستدركاً " هنا نحتاج الضغط على النواب لأن هذا الدور الحقيقي المطلوب من الشعب، فوسائل الضغط هي الأهم".

وأضاف أن البعض استغل هذه التعديلات للتشويش على استجواب وزير النفط بخيت الرشيدي.

وكشف الطبطبائي عن تقديمه أسئلة عن تخصصات الموظفين الموجودين في لجنة التظلمات المعنية بالسماح ببيع الكتب من عدمه، لافتاً إلى انه تفاجأ بوجود بعضهم تخصص جغرافيا، متسائلاً ما علاقة هذا التخصص حتى يقوم بمنع بعض الكتب؟

وطالب الطبطبائي الحكومة بضرورة تغيير المناهج حتى يتثقف المجتمع بدلاً من أن يمنع من القراءة والاطلاع.

من جهة أخرى كشف الطبطبائي عن وجود بعض الاختراقات بمعهد الكويت للأبحاث العلمية وملاحظات بتقارير من ديوان المحاسبة وأن الموظفين يظلمون فيه كل يوم، معلناً أنه سيتوجه بأسئلة في هذا الشأن.

وتساءل الطبطبائي عن (النخل النسيج) الذي يباع لأحد الموظفين؟، مضيفاً هل تم الاعلان عن هذا النخل او عمل مزايدة له وما آلية طريقة الدفع ومن هو الشخص الذي يعمل مستشار بشركة خاصة ويعمل في قطاع مهم ترسى عليها الكثير من العقود؟

واضاف ان هذا الشخص الذي يعمل مستشاراً في شركة خاصة ويعمل أيضا في قطاع مهم في معهد الكويت للأبحاث العلمية قدم كروته التعريفية في احدى سفرات اسبانيا على أنه مستشار بشركة خاصة رغم أنه سافر على حساب المعهد.

وطالب وزير التربية وزير التعليم العالي د. حامد العازمي بالتحري عن ذلك خاصة ان هناك تضارب مصالح في هذا الامر، حتى لا يقع الوزير امام مشكلة كبرى.

وكشف الطبطبائي عن موعد سيجمعه مع وزير التربية للنظر في موضوع صيانة تكييف المدارس تلك المشكلة التي تتكرر كل عام دراسي وأجهدت طاقات ابنائنا الطلبة، متمنيا لهم التوفيق والسداد.