رئيس مجلس الامة مرزوق علي الغانم

الرئيس الغانم: نتعامل مع سمو الامير باعتباره جذرا سياسيا وأصلا استراتيجيا للكويت

قال رئيس مجلس الامة مرزوق علي الغانم ان الكويتيين لا يتعاملون مع سمو امير البلاد كونه رأسا للدولة وابا للسلطات فقط ، بل باعتباره " جذرا سياسيا وأصلا استراتيجيا للكويت " .

واضاف الغانم في بيان صحفي بمناسبة الذكرى ال ١٢ لتولي حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله وعاه مقاليد الحكم في البلاد " الامم الحية تحتفي برموزها وتقدرهم وتبجلهم انطلاقا من حقيقة ان بعض القامات الوطنية تتكيء على مخزون ضخم من التجربة والحنكة والحكمة وفطرة الحكم الرشيد  ، وهذا ما ينطبق على مسيرة سموه الحافلة بالتجارب وما تخمضت عنه من تراكم الخبرات وحدس اتخاذ القرارات المصيرية في وقت يكون فيه الغموض الاستراتيجي سيد الموقف " .

وقال الغانم " من لا يشكر الناس لا يشكر الله ، والشكر والعرفان والامتنان لسمو الامير واجب واستحقاق هنا ، نظير ما قدمه ويقدمه لبلده وشعبه " .

واكد الغانم " واجب علينا ان نعين سموه ونؤازره خاصة عند مفترقات الطرق السياسية التي تخوضها المنطقة خليجيا وعربيا ، والعون يتمثل هنا في تفهم اولويات الوطن ومصالحه العليا خاصة على مستوى امن الكويت الاستراتيجي  " .

واختتم الغانم بيانه قائلا " نسأل الله جلت قدرته ان يسبغ على سمو امير البلاد نعمة الصحة والعافية وان يسدد خطاه في رحلته الطويلة والمنهكة في العمل على حفظ مصالح الوطن والمواطنين ، انه سميع مجيب " .