fbpx
صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح

أمير البلاد: رفع الايقاف الرياضي مناسبة سعيدة أدخلت السرور في نفوس الجميع

تلقى حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه رسالة تهنئة من أخيه سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله بمناسبة رفع الإيقاف نهائيا عن الرياضة الكويتية من قبل اللجنة الأولمبية الدولية هذا نصها: "حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه أمير البلاد المفدى السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،، يسرني أن أرفع إلى مقام سموكم الكريم وأبناء شعبنا الوفي أسمى التهاني وأزكى التبريكات بمناسبة رفع الإيقاف نهائيا عن الرياضة الكويتية من قبل اللجنة الأولمبية الدولية.

وبهذه المناسبة السارة على قلب كل كويتي يطيب لي أن أعرب لسموكم عن بالغ اعتزازنا بالجهود الدؤوبة والمتميزة التي تبذلونها سموكم الكريم لأجل تأكيد مكانة دولة الكويت في كافة المحافل الدولية داعيا الله سبحانه وتعالى أن يديم على سموكم موفور الصحة والعافية وأن يحفظ كويتنا الحبيبة واحة للخير والأمان ويهيئ لها المزيد من الرفعة والتقدم والازدهار وأن تظل رايتها عالية خفاقة بالعز والرفعة في ظلكم حفظكم الله وأبقاكم راعيا لمسيرتنا ونهضتنا وقائدا للعمل الإنساني.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته." هذا وقد بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه برسالة شكر جوابية لأخيه سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله أعرب فيها سموه عن خالص شكره على ما عبر عنه أخوه سمو ولي العهد من خالص التهاني وطيب المشاعر بهذه المناسبة السعيدة التي أدخلت السرور والفرحة في نفوس الجميع مشيدا سموه بالجهود الدؤوبة والمقدرة التي بذلتها السلطتان التشريعية والتنفيذية ووزارة الدولة لشؤون الشباب والهيئة العامة للرياضة والتي توجت برفع الإيقاف النهائي والدائم عن الرياضة الكويتية متطلعا سموه إلى أن يسهم ذلك في استعادة دولة الكويت مكانتها المعهودة والمتميزة في مجال الرياضة وأن يشكل ذلك حافزا للرياضيين لتحقيق المزيد من البطولات الرياضية الاقليمية والدولية سائلا سموه المولى تعالى أن يوفق الجميع لكل ما فيه خدمة الوطن العزيز ورفع رايته في مختلف المحافل الاقليمية والدولية ويحقق للوطن العزيز كل ما ينشده من نمو وازدهار وأن يديم على سموه موفور الصحة والعافية.