fbpx
البنك الكويتي للطعام يعقد شراكة استراتيجية مع محافظة الجهراء لمساعدة الأسر المتعففة

البنك الكويتي للطعام يعقد شراكة استراتيجية مع محافظة الجهراء لمساعدة الأسر المتعففة

فى إطار التعاون المثمر والبناء تم الاتفاق بين البنك الكويتي للطعام و محافظ  الجهراء علي عقد شراكة استراتيجية بيهما لطرح عدد من المبادرات والبرامج المجتمعية بهدف الارتقاء بمسيرة العمل الاجتماعي في المحافظة ومساعدة الأسر المستحقة والمتعففة.

واكد نائب رئيس مجلس إدارة البنك الكويتي للطعام مشعل الانصاري انه بمبادرة كريمة من معالي محافظ  الجهراء ناصر فلاح الحجرف تم عقد وضع عدد من الخطوط العريضة لتعظيم العمل المجتمعي بالمحافظة بالتعاون مع البنك  لدعم الأسر ذوي الدخل المحدود ومنحهم ما يحتاجونه من مساعدات لتحسين وضعهم المعيشي ،وذلك اطار الدور الذي يقوم به البنك والمساعدات والمبادرات التي يقودها على المستوى الإنساني والخيري.

وقال الانصاري في بيان صحافي ان هذه الشراكة المستقبلية  ين بنك الطعام  ومحافظة الجهراء سيكون لها مردود ايجابي في دعم الأسر محدودة الدخل والعائلات المتعففة وتمكينها اجتماعيا، لا سيما في المناطق ذات الكثافة السكانية والتي يحتاج أفرادها للوقوف بجانبهم ومساعداتهم لتحسين وضعهم المعيشي والتأكيد علي التضامن الاجتماعي بين كافة جهات المجتمع.

وثمن الانصاري توجيهات معالي محافظ الجهراء ناصر الحجرف في تكثيف وتعزيز مفهوم وممارسات المسؤولية الاجتماعية ومساندته لجهود بنك الطعام الكويتي والتأكيد علي رصيده الزاخر في خدمة المجتمع الكويتي والذي يعد نموذجا يحتذى على المستوى الاقليمي والخليجي على نحو خاص، لافتا الى ان هذه الشراكة تأتي استكمالا لخطوات وبرامج المشاركات الاجتماعية التي تتبناها محافظة الجهراء، والتي من شأنها تفعيل مفهوم المسؤولية الاجتماعية في خدمة العمل الإنساني والتطوعي بالكويت.

واشار الانصاري إلى أن بنك الطعام الكويتي سيبقى الداعم الأكبر للمبادرات الانسانية ويعتز بأن يكون شريكاً دائما لمحافظة الجهراء، كما يتطلع البنك إلى أن تكون هذه المبادرة بمثابة بداية للمزيد من المبادرات المجتمعية والخيرية التي تصب بنفس الإطار وتهدف إلى دعم المحتاجين على مدار العام.

وزاد الانصاري ان البنك الكويتي للطعام أطلق حملته الخيرية لتوزيع "ماچلة رمضان"، على الأسر المحتاجة والمتعففة داخل دولة الكويت والتي  تستهدف 10 الاف محتاج داخل الكويت من الأسر المحتاجة والمتعففة، مؤكدا أن هذه الحملة تخص المواد الغذائية المستخدمة خلال شهر رمضان من المواد الغذائية حيث سيتم توصيل المساعدات إليهم من خلال فريق عمل تطوعي محترف لديه القدرة على تغطية جميع محافظات الكويت.    

وشدد الانصاري على ان عملية توزيع المواد الغذائية المجانية ضمن هذا المشروع تجرى بعيدا عن وسائل الإعلام كعادة البنك، وذلك حفاظا على كرامة الأسر بالتعاون والتنسيق مع القطاعات والجهات المعنية ، بالتزامن مع قيام البنك بتعزيز ثقافة نبذ التبذير والتشجيع على سلوكيات التضامن الاجتماعي.

واختتم الانصاري تصريحه بأن أهل الكويت الكرام وأصحاب الايادي البيضاء إلى التبرع والمساعدة و الدعم لتلبية مختلف احتياجات المحتاجين و الفقراء في جميع أنحاء البلاد .

ويستقبل البنك الكويتي للطعام التبرعات على مدار الساعة عن طريق الموقع الالكتروني www.kuwaitfoodbank.org ، او من خلال زيارة البنك الكويتي للطعام في مقره بمنطقة قرطبة على الدائري الرابع.