fbpx
رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم

الرئيس الغانم: طموحات المواطنين عالية والنيابة تكليف وليس تشريف

دعا رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم الناخبين إلى الإدلاء بأصواتهم لاختيار من يرونه الأصلح لتمثيلهم داخل قاعة عبد الله السالم، مؤكداً أن ما يتميز به الكويتيون هو هذه المنافسة الشريفة التي تتم في جو حميمي وودي.

وقال الغانم في تصريح للصحافيين عقب إدلائه بصوته في الانتخابات التكميلية اليوم في الدائرة الثانية إن الانتخابات التكميلية هي أحد أشكال العرس الديمقراطي الموجود في الكويت، مبيناً أن هذا الأمر تتميز به دولة الكويت والبرلمان الكويتي، سائلاً الله أن تدوم وتبقى على أبناء الشعب الكويتي.

ودعا الرئيس الغانم الجميع الحضور والإدلاء بأصواتهم لمن يرون أنه الأصلح لتمثيلهم في قاعة عبد الله السالم، مبينا أن المرشحين يتنافسون منافسة شريفة " وفي جو حميمي وودي، وهذا ما يتميز به الكويتيون".

وأوضح أن المرشحين يتسابقون من أجل خدمة بلدهم، متمنياً أن يوفقهم الله جميعا وأن يعين من ينال ثقة الناخبين والناخبات في الانتخابات لإكمال نصف مدة الفصل التشريعي الحالي تقريباً.

وقال الغانم" النيابة تكليف وليست تشريفا وطموحات المواطنين عالية وكثيرة وكبيرة وأداء الأمانة ليس أمراً سهلا، فهي أمانة ثقيلة تقع على أكتاف أعضاء مجلس الأمة فمن يحالفه الحظ اليوم وينال ثقة الناخبين أمامه مهمة صعبة وتحديات كثيرة".

وعلى صعيد اخر وردا على سؤال بشأن مشاركته على رأس وفد برلماني في مؤتمر البرلمانات الاسلامية الذي اختتم اعماله في العاصمة المغربية الرباط قبل يومين قال الغانم " يكفينا فخراً أن إعلان الرباط ذكر مواقف صاحب السمو أمير البلاد وأشاد بها، واكد تأييد التحرك الكويتي لإقرار البند الطارئ المتعلق بالحماية الدولية للفلسطينيين، وهذا الأمر بدأ من الكويت كعضو غير دائم في مجلس الأمن".

وأضاف أن "الكل يعلم كل الإجراءات التي بدأت من الكويت وبتوجيهات سامية من حضرة صاحب السمو الأمير، والكل شاهد على اننا أينما نذهب تكون هناك تجمعات خارج البرلمان تشيد بموقف الكويت وموقف سمو الأمير ومواقف البرلمان الكويتي وهذا مبعث فخر لكل الكويتيين ولم يحض به أي برلمان آخر غير البرلمان الكويتي".