fbpx
وزير الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل

الوزيرة العقيل: الكويت تذخر بالسياسات العامة لتوطين القطاع الخاص

اكدت وزير الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل ان الخطط الانمائية في دولة الكويت تذخر بالسياسات العامة التي تهدف الى توطين القطاع الخاص مشيرة الى ان من بين تلك السياسات مايتعلق بالتخصيص لبعض الوحدات الحكومية بهدف خلق فرص عمل للعمالة الوطنية في القطاع الخاص وكذلك سياسة تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص وتنمية وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة وتشجيع الاستثمار الاجنبي المباشر.

جاء ذلك في تصريح صحفي للوزيرة العقيل عقب رعايتها صباح اليوم مؤتمر جسور الصناعة الذي ينظمه اتحاد الصناعات الكويتية بالتعاون مع الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية وبمشاركة الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب.

واكدت العقيل ان من بين ركائز خطة التنمية ركيزة اساسية تتمثل في رأس المال البشري الابداعي والتي نحرص من خلالها على الاهتمام بالعنصر البشري باعتباره عنصرا هاما في دفع عجلة التنمية في البلاد.

ومن جانبه تحدث الامين العام للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية الدكتور خالد مهدي في اولى جلسات المؤتمر مؤكدا انه برغم سياسات الخطة الانمائية التي تهدف الى توطين القطاع الخاص الا ان النسبة المأمولة لازالت منخفضة معزيا ذاك الى عدة اسباب وفجوات من بينها استمرار جاذبية القطاع الحكومي للعمالة الوطنية فضلا عن فجوة اخرى تتعلق بالمؤسسات الاكاديمية في البلاد والتي لازالت تقليدية لا تواكب التغيرات الحقيقية في سوق العمل بالاضافة الى فجوة عدم موائمة مخرجات التعليم مع احتياجات سوق العمل وكذلك فجوة المهارات وفجوة الابتكار.

واكد الدكتور مهدي ان الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية تعكف على وضع سياسات وخطط عمل تهدف الى موائمة التعليم مع احتياجات سوق العمل والحد من جاذبية القطاع الحكومي والتوجه نحو تعزيز التخصصات المهنية التي يتطلبها القطاع الخاص من خلال الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب.