وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية الكويتي المهندس حسام الرومي

الوزير الرومي: المسؤولية تطال كافة القياديين سواء الحاليين أو السابقين ومن أحيلوا للتقاعد ومقاولي الشركات

أعلن وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية الكويتي المهندس حسام الرومي أن المسؤولية تطال كافة القياديين سواء الحالين أو السابقين ومن أحيلوا للتقاعد ومقاولي الشركات.

وقال الرومي في بيان صحفي اليوم الثلاثاء إنه بناء على تعلميات سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء تم تشكيل لجنة تقصي حقائق فنية وقانونية من جهات محايدة لبيان ومعرفة أوجه القصور والأخطاء.

وأوضح أن الوزارة ستعلن بكل شفافية ما ستسفر عنه اللجنة مؤكدا انه لن يتوانى عن محاسبة المقصرين مهما علت مناصبهم سواء الحاليين أو من تم إحالتهم الى التقاعد أو السابقين مشددا على اتخاذ كافة الاجراءات القانونية لملاحقة من يثبت تسببهم من مقاولين الشركات المنفذين لمشاريع تلك الجهات أو غيرهم.

وأشار الى الاجتماع الطارئ الذي عقد صباح اليوم مع قيادي الهيئة العامة للطرق والنقل البري ووزارة الأشغال العامة وبلدية الكويت والادارة العامة للاطفاء والادارة العامة للمرور لتقييم الوضع القائم.

وبين أن كمية الأمطار التي نزلت على مدينة الكويت تقدر ب58 مللي مترا ومطار الكويت ب 40 مللي مترا ومنطقة السالمية ب 35 مللي مترا وهو ما يفوق معدل الأمطار المعتاد.

ولفت الرومي إلى أنه سبق وعقد اجتماعا في 25 أكتوبر من العام الحالي مع قيادي (هيئة الطرق) و(الأشغال) للتأكد من متابعتهم صيانة وتنظيف شبكة مياه الأمطار والتأكد من جاهزية الطرق والشوارع الرئيسية والداخلية لمجابهة موسم الامطار وقيام كافة القطاعات المعنية بمهامها لسد النواقص حيث حضر الاجتماع قياديو الادارة العامة للمرور للتنسيق معاهم لمواجهة اي طارئ بهذا الشأن.

وأكد الرومي على أن تلك الإجراءات تأتي تحقيقا للأهداف التي رسمتها الحكومة بملف تعزيز النزاهة والشفافية ومحاربة الفساد.