fbpx
بنك الطعام" الكويتي

"بنك الطعام" الكويتي: منصة وزارة الشؤون الإلكترونية نقلة نوعية للعمل الخيري

طباعة

أكد مدير عام البنك الكويتي للطعام والاغاثة سالم الحمر اليوم الاحد أن منصة وزارة الشؤون الاجتماعية الالكترونية تعد نقلة نوعية في العمل الخيري اذ تحوله من برامج مجدولة الى منهج تفاعلي ينعكس إيجابا على كفاءة المشاريع الخيرية المختلفة لدى الوزارة.

وقال الحمر في بيان صحفي إن المنصة الالكترونية التي دشنتها الوزارة تهدف الى متابعة أداء وتقارير ومصروفات وتبرعات الجمعيات الخيرية داخل وخارج الكويت كما تتيح ايضا للمتبرعين الاطلاع على تبرعاتهم ومشاريعهم الخيرية لدى الجمعية ومتابعة التقارير أولا بأول.

واضاف ان بنك الطعام من أول الجهات الخيرية التي بادرت في الاشتراك بالمنصة الالكترونية الجديدة التي دشنتها وزارة الشؤون في خطوة منها لمواكبة تطورات الاعمال الخيرية الالكترونية بمختلف دول العالم وللحفاظ على مبدأ الشفافية.

وأوضح ان النظام الجديد يأتي في اطار عمل الوزارة نحو تطوير المشروعات الخيرية والإنسانية بشكل شامل مع الحفاظ على السرية والأمان في نقل المعلومات التي ستكون متوافرة خلال النظام الجديد الذي ستشرف عليه وزارة الشؤون.

وافاد بأن المنصة تهدف إلى تعزيز الصورة الذهنية للقطاع الخيري وتعزيز صورة الكويت أمام الجهات الدولية بوجود مثل هذا القطاع الذي يحوي جميع البيانات.

وذكر ان المنصة تتضمن إمكانيات متطورة تواكب المعايير العالمية وتدفع في اتجاه المزيد من الشفافية خصوصا في الاعمال الخيرية التي تقوم بها الجمعيات فيما يتعلق بالمصروفات والتبرعات الامر الذي يفرز منظومة خيرية متكاملة تبتعد عن الشبهات التي قد تعوق العمل الخيري.

وأشار الى ان المنصة الالكترونية لديها العديد من الإمكانيات اهمها العمل على منع تكرار المشروعات الخيرية من قبل الجمعيات كما تسمح للوزارة متابعة الموازنات السنوية والخطط الاستراتيجية المقدمة إليها من الجمعيات فضلا عن الاطلاع على كل ما يرتبط بالمعاملات المالية والإدارية داخل البلاد وخارجها.