هيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص الكويتية

هيئة الشراكة: ندعو الشركات المحلية والعالمية لابداء الرغبة بالاستثمار في مشروعات الكهرباء والماء

دعت هيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص الكويتية اليوم الاحد الشركات المحلية والاقليمية والعالمية المتخصصة للتقدم بطلب ابداء الرغبة للاستثمار في مشروعات محطات القوى الكهربائية وتحلية المياه في الكويت بموعد أقصاه 18 نوفمبر المقبل.

وقالت الهيئة في بيان صحفي ان هذه الدعوة التي تأتي بالتعاون مع وزارة الكهرباء والماء للاستثمار في مشروعات (محطة الخيران) المرحلة الأولى و(محطة الزور الشمالية) المرحلة الثانية والثالثة بنظام الشراكة بين القطاعين العام والخاص وفقا لأحكام القانون رقم 39 لسنة 2010.

وأكدت أن المشروع يهدف إلى توفير احتياجات الدولة المتزايدة من الطاقة الكهربائية في البلاد بما يعزز الشبكة القائمة ويوفر البنية التحتية الأساسية لتنفيذ مشروعات الدولة الأخرى الواردة ضمن خطتها التنموية وتغطية ما تحتاجه من طاقة ومياه.

وأضافت ان المشروع يهدف أيضا الى تشجيع مشاركة القطاع الخاص والاستفادة من خبراته في المشروعات الانشائية والتنموية في الدولة فيما يتعلق بتخفيض تكاليف انشاء وتشغيل محطات القوى الكهربائية والسرعة في الانجاز والاستغلال الامثل للمصادر الطبيعية للبلاد.

وأوضحت ان مشروع (محطة الزور الشمالية الثانية والثالثة) يعتبر المرحلة الثانية من مشروع محطة الزور الشمالية حيث سيتم تنفيذه وفقا لنظام التصميم والبناء والتمويل والتشغيل والتحويل لمحطة إنتاج طاقة كهربائية بقدرة إنتاجية 2700 ميجاوات وتعمل بتكنولوجيا الدورة المركبة وتحلية المياه بقدرة إنتاجية 165 جالون إمبراطوري.

يذكر أن مشروع محطة الخيران المرحلة الأولى يقع في منطقة الخيران بجانب الحدود الجنوبية لموقع محطة الزور الجنوبية الحالية وسيتم تنفيذه وفقا لنظام التصميم والبناء والتمويل والتشغيل والتحويل لمحطة إنتاج طاقة كهربائية بقدرة إنتاجية 1800 ميجاوات تعمل بتكنولوجيا الدورة المركبة وتحلية المياه بقدرة إنتاجية 125 جالون إمبراطوري.