جانب من المضبوطات

الجمارك: احباط تهريب 96 ألف حبة مخدرة بالتعاون مع "الداخلية"

أثمر التعاون والتنسيق بين رجال الإدارة العامة للجمارك ممثلا في مكتب البحث والتحري الجمركي ورجال قطاع البحث الجنائي التابع لوزارة الداخلية عن إحباط تهريب كمية كبيرة من الحبوب المخدرة مهربة بطريقة متقنة داخل ماكينة باص للركاب خلال وصوله الى البلاد قادماً من دولة مجاورة، هذا وتم إحالة المتهم والمضبوطات الى جهة الاختصاص.

وحول الضبطية، ذكر مدير الجمرك البري السيد: مشعان السعيدي، ان رجال جمرك العبدلي تلقوا معلومات من مكتب البحث والتحري عقب تنسيق مع وزارة الداخلية عن وصول شحنة من الحبوب داخل باص محمل بالركاب ولدى وصول الباص والذي كان بقيادة خليجي قام رجال جمرك العبدلي بالطلب من الركاب النزول ومن ثم جرى فحص مختلف ارجاء وجنبات الباص واكتشاف وجود اجسام غريبة في ماكينة الباص ليتم اتخاذ ما يلزم من اجراءات وكشف وجود نحو 96 الف حبة كابتجون، مشيراً الى انه تم اعداد محضر بضبط المؤثرات العقلية وإحالتها الى الاختصاص.

وجدد السعيدي التأكيد بالتزام جميع المفتشين بمركز العبدلي بالتعليمات الصادرة عن الإدارة العامة للجمارك بفحص جميع المركبات والأشخاص بشكل دقيق للوقاية من تهريب كافة المواد المحظورة، مثمناً في الوقت ذاته دور المفتشين في منع تهريب المحظورات.