جانب من توقيع الاتفاقية

الصندوق الكويتي يوقع اتفاقية قرض مع العراق بقيمة 23 مليون دينار لانشاء مدارس

 في إطار تعهد دولة الكويت في مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق والذي عُقِد في الرابع عشر من فبراير 2018 تم اليوم في الكويت التوقيع على إتفاقية قرض بين جمهورية العراق والصندوق الكويتي للتنمية الإقتصادية العربية ، يقدم الصندوق بمقتضاها قرضاً مقداره ثلاثة وعشرون مليون وخمسمائة ألف دينار كويتي ، (أي ما يعادل حوالي 80 مليون دولار أمريكي) ، للإسهام في تمويل مشروع إنشاء وتجهيز مدارس في جمهورية العراق . ويجدر بالذكر أن
الصندوق مؤسسة عامة كويتية تعتمد كلياً على مواردها الذاتية في تقديم القروض والمساعدات التنموية الأخرى .

كما تجدر الإشارة إلى أن إتفاقية القرض تصب في تحقيق الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة والخاص بالتعليم الجيد والذي يهدف لضمان التعليم المنصف والشامل للجميع وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة .

وقد وقع إتفاقية القرض نيابة عن جمهورية العراق الدكتور/ صلاح الدين حامد جماطه الحديثي – مدير عام دائرة الدين العام في وزارة المالية ، ووقعها نيابة عن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبدالوهاب أحمد البدر – المدير العام .

يهدف المشروع المقترح إلى الإسهام في دعم التنمية الإقتصادية والإجتماعية في جمهورية العراق ، وذلك من خلال رفع المستوى التعليمي والمهني للطلاب في المرحلتين الإبتدائية والثانوية عن طريق توفير فرص التعليم للطلاب وذلك بتوفير مقاعد دراسية إضافية وبناء مدارس جديدة تساهم في تقليل الإكتظاظ في الدوام المزدوج والثلاثي في المدارس حالياً إضافة للحد من ظاهرة التسرب العلمي .

يتضمن المشروع إنشاء حوالي 73 مدرسة تتضمن كل منها 12 أو 18 فصلاً دراسياً وذلك في 15 محافظة بجمهورية العراق . وتشمل أعمال المشروع الأعمال المدنية والكهربائية والصحية اللازمة لإنشاء مباني الإدارة والفصول الدراسية والمختبرات ، وتوفير الخدمات والمرافق
الصحية اللازمة للمدارس . كما يشمل المشروع توفير الخدمات الإستشارية للتصميم والإشراف على التنفيذ .

وبتوقيع هذه الإتفاقية يكون الصندوق قد قدم لجمهورية العراق ثلاثة قروض ، حيث سبق أن قدم الصندوق للعراق قرضين عامي 1970 و 1971 بلغت قيمتها الإجمالية حوالي 5.7 مليون دينار كويتي ، سحبت وسددت بالكامل . كما قام الصندوق بإدارة 4 منح قدمتها دولة الكويت بقيمة إجمالية قدرها حوالي 85 مليون دينار كويتي (أي ما يعادل حوالي 290 مليون دولار أمريكي) ، وقد قام الصندوق بإدارة هذه المنح الأربعة التي تعني بقطاعات التعليم، الصحة ، الإسكان ، وآخرة خاصة بإعادة إعمار المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية في جمهورية العراق .