fbpx

الصحفيين الكويتية: نتضامن مع الزميل الصنيدح ونعرب عن بالغ الاستياء لما تعرض له في مجلس الأمة

أعربت جمعية الصحفيين الكويتية عن بالغ إستياءها لما تعرض له الزميل علي الصنيدح المحرر البرلماني في جريدة الجريده إثر إعتداء رئيس الحرس في مجلس الأمه عليه إثناء تأديته عمله الصحفي وتغطيته لأحداث جلسة مجلس الأمه وطرده خارج المبنى.

وأكدت الجمعية إستنكارها لهذا الأسلوب الغريب والمستهجن في التعامل مع الزملاء ومنعهم من أداء عملهم ورسالتهم في نقل الحقائق والأخبار والقيام بها على أكمل وجه مما قد تكون له إنعكاسات سلبيه في العلاقه التي تربط مجلس الامه ووسائل الإعلام بشكل عام والصحافه المحليه بشكل خاص.

وأبدت جمعية الصحفيين الكويتيه تضامنها الكامل مع الزميل على الصنيدح ووضع كافة إمكاناتها في خدمة الزملاء المحررين المكلفين بتغطية اخبار وانشطة مجلس الأمة.

وجمعية الصحفيين الكويتية اذ تعلن موقفها هذا فانها تراهن في نفس الوقت على حكمة رئيس مجلس الامه في معالجة هذا الحادث وعدم تكراره وانصاف الزملاء الصحفيين وتقديم كافة التسهيلات لهم في اداء مهامهم.