رئيس نقابة العاملين في المؤسسة العامة للرعاية السكنية عبدالرحمن الغانم

"نقابة السكنية": تكسبات ومزايدات الحملات الشعبية بدأت تأخذ اتجاه خطير بازعاج الكوادر الفنية ونسب الجهود لهم

طالب رئيس نقابة العاملين في المؤسسة العامة للرعاية السكنية عبدالرحمن الغانم وزيرة الشؤون الاجتماعية هند الصبيح ضرورة تنظيم الحملات الاسكانية الشعبية بشكل قانوني بما يتناسب التعامل معه محلياً

وفي بيان صحافي أمس، أكد الغانم ان للحملات الاسكانية حق أصيل في مطالباتهم المشروعة وفق ما كفله الدستور من حرية التعبير الا ان عدم تنظيمها من جهة وتأثيرها الواضح على الملف الاسكاني من جهة أخرى، يجب تنظيمه بعيداً عن المزايدات والتكسبات.

وواوضح الغانم ضرورة التعامل مع الحملات الاسكانية على شكل جمعية نفع عام تضم جميع الحملات الشعبية وفق مظلة واحدة قانونية للتعامل معها ويتم تشكيل مجلس ادارتها على النظام الانتخابي لا العشوائي كما هو معمول به الآن.

ولفت الى ان التكسبات والمزايدات على الملف الاسكاني بدأت تأخذ اتجاه خطير على الملف الاسكاني من خلال ازعاج الكوادر الفنية في المؤسسة والتسابق لنسب جهود العاملين في المؤسسة لاشخاص لا يفقهون بالجانب الفني والاداري مع التسويق لانفسهم اعلامياً تحت شعار "حملة" على الرغم من عدم وجود أكثر من شخصين في كل منها.

وأكد الغانم ان النقابة لن تتوقف عن حماية كوادرها من المزايدات اليومية في وسائل التواصل الاجتماعي وفق الاطر القانونية والقنوات الرسمية، لافتاً الى ان النقابة حريصة كل الحرص على استمرار الملف الاسكاني وفق الوتيرة الانجازية السابقة بما يضمن عدم التعرض والهجوم لمهندسيها وكوادرها العاملة والتقليل من احترامهم بالانتقاد الحاد على مخططات بعض المشاريع الاسكانية الأخيرة.