وزير الدولة أنس الصالح

الوزير الصالح: رفع كفاءة جهاز المناقصات والشفافية مبدأ أساسي للنأي به عن مواطن الشبهات

 أكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح ضرورة العمل على رفع كفاءة الجهاز المركزي للمناقصات العامة "وأن يكون مبدأ الشفافية هو الأساس في عمله للنأي به عن مواطن الشبهات".

وذكر بيان صحفي صادر عن مكتب وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء اليوم الأربعاء أن الوزير الصالح شدد خلال استقباله رئيس وأعضاء مجلس إدارة الجهاز المركزي للمناقصات العامة بمناسبة تعيين أعضاء جدد في مجلس إدارة الجهاز على "حتمية التصدي وبحزم لأي شبهة فساد أو تضارب في المصالح بوصفهما من الأمور التي تعوق عمل الجهاز وما يتوجب عليه أن يتحلى به من نزاهة وشفافية".

وأكد أن "اختيار حضرة صاحب السمو أمير البلاد لهم إنما يعكس ثقة سموه بهم وحرص سموه في الوقت ذاته على تحصين الجهاز ودعمه بالكفاءات وبما يضمن له العمل في بيئة تنأى به عن مواطن الزلل وتبعده عن منطقة الشبهات".

وأعرب الوزير الصالح عن تمنياته بالتوفيق والنجاح لرئيس وأعضاء مجلس إدارة الجهاز المركزي للمناقصات العامة وأن يسدد الله خطاهم لكل مافيه خير ومصلحة الكويت.

يذكر أن مجلس الوزراء أحال في جلسته يوم الاثنين الماضي تقرير اللجنة القضائية المكلفة "بالتحقق مما أثير من شبهات في الجهاز المركزي للمناقصات العامة" إلى هيئة مكافحة الفساد لاتخاذ ما تراه في شأن التقرير.

كما اعتمد المجلس - في ضوء قبول الاستقالة المقدمة من بعض أعضاء مجلس إدارة الجهاز المركزي للمناقصات العامة- مشروع مرسوم بتعيين أعضاء في مجلس إدارة الجهاز المركزي للمناقصات العامة وهم الدكتورة رنا الفارس نائبة للرئيس والأعضاء حامد العلبان وبدر الدويسان والدكتور محمد العيسى وعادل خريبط.