الجمارك: القبض على موظفون في الجمارك وأخر في الطيران المدني يهربون المخدرات الى البلاد

موظفون في الجمارك والطيران المدني يهربون المخدرات الى البلاد

تمكن  قطاع الامن الجنائي ممثلا في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالتعاون مع مكتب البحث والتحري بالإدارة العامة للجمارك من ضبط تشكيل عصابي مكون من 6 اشخاص من ضمنهم موظفين في الجمارك واخر في الطيران المدني يقوم بجلب الحبوب المخدرة من احدى الدول الاوروبية وادخالها الى البلاد بقصد الاتجار.

وكانت قد ورود معلومة من أحد مصادر تفيد بقيام أحد الاشخاص بجلب كميات كبيرة من المؤثرات العقلية والحبوب المخدرة (كبتاجون) عن طريق الشحن الجوي وبمساعدة مجموعة من الاشخاص من جنسيات مختلفة حيث جري تنسيقا بين الادارة العامة لمكافحة المخدرات ومكتب التحري الجمركي، وتم ضبط المتهم في احدى الفنادق بمنطقة الفحيحيل وعثر بحوزته على كمية من المواد المخدرة.

وبمواجهة المتهم بالمعلومات والتحريات اقر واعترف بقيامه بهذه الافعال، وان هناك شحنة كبيرة من المواد المخدرة يتم الانتهاء من اجراءات خروجها من المطار دون كشفها عن طريق شركاء له وهم مواطنان أحدهم يعمل في الادارة العامة للجمارك (ادارة الشحن الجوي)، حيث تم ضبطهم وعثر في مزرعة أحدهم بمنطقة الوفرة على كمية كبير من حبوب الكبتاجون المخدرة تقدر بـ 30 ألف حبة.

واقر المتهمين واعترفوا بقيامهم بجلب المواد المخدرة بهذه الطريقة وبمساعدة مجموعة من الاشخاص، وان الشحنة لاتزال في مبنى الشحن الجوي حيث تم الكشف عن الشحنة وتبين انها عبارة عن مجموعة من الحقائب (امتعة شخصية) وبداخلها كمية كبيرة من الحبوب المخدرة بقدر بحوالي 2 مليون حبة. وقد تم ضبط جميع المتهمين واحالتهم الى الجهة المختصة لاتخاذ الاجراءات القانونية.

ومن جهته قال  مدير عام الإدارة العامة للجمارك سعادة المستشار جمال الجلاوي في تصريح صحافي : " في إطار التعاون المثمر بين الجمارك ممثلة في إدارة البحث والتحري ووزارة الداخلية ممثلة في إدارة مكافحة المخدرات ، تم ضبط عدة حقائب  محملة بالحبوب المخدرة ما يقارب من مليونان  حبة مخدرة ( حسب بيان الداخلية )، نتاج هذا التعاون المثمر.

وأكد المستشار  الجلاوي  انه لن أتوانى بصفتي مدير عام الجمارك عن إحالة كل من تسول له نفسه الإضرار بآمن وسلامة البلاد حتى وان كان من منتسبي الجمارك الى جهة الاختصاص لإتخاذ الإجراءات اللازمة لخروجه عن القانون.

وأكد الجلاوي أن الإدارة العامة للجمارك قادرة على ان تعدل  نفسها بنفسها وإعادة النظر في بعض الأمور ، مشيراً الى أنه قريبا سوف يجدد العمل كاملاً  بالشحن الجوي بأفضل الأجهزة التقنية الحديثة لمساعدة المفتشين في اداء المهام المنوطة بهم على اكمل وجه.

وأختتم الجلاوي حديثة موجهاً الشكر لكل من ساهم في هذا المجهود الطيب لحماية أبنائنا في الكويت ودول الخليج لإننا منظومة واحدة نعمل معاً لحماية مجتمعاتنا.

كما قال نائب المدير العام لشؤون البحث والتحري أسامة الرومي : " أن التنسيق الذي تم بين مكتب التحري الجمركي بناء على تعليمات من المدير العام المستشار جمال الجلاوي ، مشيراً الى انه تم إخطار كافة المعلومات حول المتورطين في القضية من العاملين في الجمارك والطيران المدني ، حيث أمر المدير العام بإتخاذ كل ما يلزم بشكل سري حتى يتم إغلاق القضية.

وثمن الرومي التعاون بين مكتب التحري والجمارك على الجهد الكبير الذي تم بذله في هذه القضية والتنسيق الجيد مع وزارة الداخلية ممثلة بقطاع مكافحة المخدرات ، والذي اسفر عن ضبط كمية كبيرة من الحبوب المخدرة والمتورطين بها ، مثمناً على دور المفتشين الجمركيين في إتمامها على اكمل وجه.