fbpx
مبعوث الامم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث

مبعوث الأمم المتحدة الى اليمن يدعو "للحفاظ على السلام" في الحديدة

دعا مبعوث الامم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث الجمعة في مدينة الحديدة الى "الحفاظ على السلام" في المدينة الواقعة في غرب اليمن والتي تشهد هدنة حاليا بين القوات الموالية للحكومة والمتمردين الحوثيين.

وقال المبعوث الأممي في بيان بعد زيارته الأولى إلى الحديدة "إن أنظار العالم تتجه صوب الحديدة. إن القادة والرؤساء من كل البلدان دعونا جميعا للحفاظ على السلام في الحديدة".

وأضاف "أرحب بالنداءات الأخيرة التي تدعو إلى وقف القتال، وهذه خطوة أساسية إذا أردنا حماية أرواح المدنيين وبناء الثقة بين الأطراف".

ويعمل مبعوث الأمم المتحدة على تهيئة الأرضية لمفاوضات سلام أعلنت واشنطن مساء الأربعاء أنها ستعقد مطلع كانون الأول/ديسمبر في السويد.

وتخضع مدينة الحديدة لسيطرة المتمرّدين منذ 2014، وتحاول القوات الحكومية بدعم من التحالف العسكري بقيادة السعودية استعادتها منذ حزيران/يونيو الماضي. واشتدّت المواجهات في بداية الشهر الحالي، ما أثار مخاوف الامم المتحدة ومنظمات من وقوع كارثة انسانية في حال توقف عمل ميناء المدينة.

وتمرّ عبر الميناء غالبية السلع التجارية والمساعدات الموجّهة الى ملايين اليمنيين الذين يعتمدون عليها للبقاء على قيد الحياة في بلد فقير تهدّد المجاعة نحو 14 مليونا من سكانه، نصفهم من الأطفال، بحسب الأمم المتحدة.

وبعد أسبوعين من الاشتباكات العنيفة التي قتل فيها نحو 600 شخص غالبيتهم من المتمردين، تراجعت حدة المعارك في المدينة الساحلية مساء الاثنين، قبل أن تتحوّل إلى اشتباكات متقطعة الثلاثاء وتتوقف تماما الاربعاء. وأعلنت القوات الموالية للحكومة وقف إطلاق النار لإعطاء دفع لجهود السلام.