جيش الطين

وفاة عالم الآثار الصيني صاحب الفضل في اكتشاف جيش الطين

توفي عالم الآثار الصيني جاو كانغمين مكتشف جيش الطين الشهير، وهي مجموعة تماثيل لمحاربين عائدة إلى 2200 سنة، عن 82 عاما وفق ما أفادت وسائل إعلام رسمية.

وكان جاو كانغمين أول عالم آثار يخلص إلى أن بقايا من الطين عثر عليها مزارعون كانوا يحفرون بئرا العام 1974، هي من الآثار العائدة لعصر سلالة تشين. وقد كان لاحقا أول من ينبش هذا الموقع في مقاطعة شانشي في شمال الصين.

أعلنت صحيفة الشعب التابعة للحزب الشيوعي الصيني الحاكم مساء الجمعة خبر الوفاة التي حصلت الأربعاء.

وقد اكتشفت تماثيل الطين البالغ عددها حوالى ثمانية آلاف في مدينة شيان وهي صنعت بحدود العام 250 قبل الميلاد، وتعود لحراس لضريح أول أباطرة الصين كين شيهوانغ الذي توفي في العام 210 قبل الميلاد بعدما وحّد البلاد.

ويقصد مئات آلاف السياح سنويا هذا الموقع المدرج على قائمة منظمة اليونسكو للتراث. ويرى الصينيون في هذا المكان قبل أي شيء أحد رموز حضارتهم العريقة، بأهمية توازي تلك العائدة لاختراع الورق أو البارود.

وعند اكتشاف الضريح في شيان سنة 1974، أخطر المزارعون جاو كانغمين الذي كان حينها قيما على أحد متاحف المنطقة.

وكتب عالم الاثار في مقال نشر في 2014 على موقع متحف جيش الطين "قصدت الموقع مع مسؤول آخر ... كنا متحمسين للغاية، لذا قدنا دراجتينا بسرعة كبيرة لدرجة شعرنا وكأننا نطير".

ودعا جاو المزارعين إلى جمع بقايا الطين ووضعها في ثلاث شاحنات لنقلها إلى متحفه الصغير. وهو بدأ اعادة تركيب التماثيل انطلاقا من هذه البقايا التي لم يكن طول بعضها يتخطى حجم أظافر الأصابع وفق المقال عينه.