وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو

بومبيو يتعهد انهاء البرنامج النووي لكوريا الشمالية "من دون ابطاء"

تعهد وزير الخارجية الأميركية الجديد مايك بومبيو الأربعاء ان يعمل "من دون ابطاء" على "إزالة البرنامج الكوري الشمالي لأسلحة الدمار الشامل" معتبرا أن الولايات المتحدة لديها "فرصة غير مسبوقة لتغيير مسار التاريخ".

وقال خلال حفل تنصيبه في وزارة الخارجية بحضور الرئيس دونالد ترامب ونائب الرئيس مايك بنس، "لا نزال في بداية العمل، النتيجة لا تزال غير مؤكدة".

وتابع بعد أن ادائه القسم "هناك أمر مؤكد: هذه الادارة لن تكرر أخطاء الماضي. عيوننا مفتوحة".

واكد بومبيو الذي توجه سرا الى بيونغ يانغ قبل شهر يوم كان لا يزال مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية "سي آي إيه" للقاء الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون، أن "الوقت حان لحلّ هذا الأمر نهائيا".

ومن المتوقع أن يلتقي ترامب وكيم جونغ اون بحلول بداية حزيران/يونيو وسيتمّ الاعلان عن موعد ومكان اللقاء في الأيام المقبلة، في قمة تاريخية يؤمل ان تتوصل الى نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

وشدد بومبيو الذي تسلم مهامه كوزير للخارجية الأسبوع الماضي، على أن ابرام "اتفاق سيء ليس خيارا". وأضاف "نحن مصممون على تفكيك دائم، يمكن التحقق منه ولا رجوع عنه لبرنامج كوريا الشمالية لأسلحة الدمار الشامل، وتحقيق ذلك من دون ابطاء".

وختم "لدينا فرصة غير مسبوقة لتغيير مسار التاريخ في شبه الجزيرة الكورية".