fbpx
صورة أرشيفية

ارتفاع طفيف في أسعار النفط في آسيا

طباعة

سجلت أسعار النفط في آسيا الاثنين ارتفاعا طفيفا متأثرة بالتفاؤل الذي ساد خلال الأسبوع المنصرم.

وحوالى الساعة 03:20 بتوقيت غرينتش، ارتفع سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) المرجع الأميركي للخام تسليم آذار/مارس 29 سنتا ليبلغ سعره 55,88 دولارا في المبادلات الإلكترونية في آسيا.

أما برميل برنت نفط بحر الشمال، المرجع الأوروبي تسليم نيسان/ابريل فقد ارتفع سنتا واحد إلى 66,26 دولارا.

وكانت أسعار الخام سجلت ارتفاعا قياسيا الجمعة بالمقارنة مع أسعارها في تشرين الثاني/نوفمبر مع استمرار تراجع إنتاج منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) والأزمة في فنزويلا وانقطاعات عرضية في الإمدادات.

وأغلق سعر برميل برنت المرجعي الدولي للخام في لندن على ارتفاع نسبته 2,6 بالمئة عن سعره قبل يوم واحد، و6,7 بالمئة على مدى أسبوع.

أما برميل النفط الخفيف المرجعي الأميركي، فقد أغلق سعره اليومي على ارتفاع نسبته 2,2 بالمئة، والأسبوعي 5,4 بالمئة.

وقال ألفونسو إيسبارزا المحلل في مجموعة "أواندا" إن "المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين تقترب من تحقيق اختراق، ما يؤثر على سعر الدولار بسبب التحسن غير المتوقع في آفاق النمو".

وأضاف أن "الحرب التجارية بين أكبر اقتصادين أثرت على الأسعار بسبب انخفاض الطلب العالمي"، موضحا أن "احتمال التوصل إلى اتفاق في المفاوضات في واشنطن يمكن أن يضاعف تحفيز أسعار النفط لأنه يضعف الدولار الذي يفقد جاذبية كعملة ملاذ".

وأي انخفاض في أسعار الدولار يمكن أن يدفع أسعار النفط باتجاه الارتفاع عبر زيادة الطلب. أما برميل النفط المسعر بالدولار فيصبح أكثر جاذبية للمستثمرين المزودين بعملات أخرى.

وقال إيسبارزا إن "احترام أوبك والمنتجين الآخرين لخفض الإنتاج المتفق عليه يساعد في استقرار الأسعار".

وأشار إلى عدم الاستقرار في فنزويلا أيضا كعامل يدفع الأسعار باتجاه الارتفاع.