fbpx
الكاجو.. أكبر إنتاج زراعي في تنزانيا

"الكاجو" يقيل وزيرين في تنزانيا

قال الرئيس التنزاني، جون ماجوفولي، إن الحكومة قد تشتري مخزونات البلاد من الكاجو، وذلك بعد أن أقال وزيرين وحل الهيئة المعنية بالقطاع بسبب خلاف على سعر هذا النوع من المكسرات.

وأمر ماغوفولي الشهر الماضي بزيادة نسبتها 94 بالمئة في أسعار الكاجو خلال المزادات التي تنظمها هيئة تنظيم الصناعة، وأقال رئيسها في خطوات قال إنها تهدف إلى حماية المزارعين من انخفاض الأسعار على نحو لا يمكن أن يستمر.

ويعد الكاجو أهم محصول زراعي تصدره تنزانيا، لكن انخفاض الأسعار دفع المزارعين إلى وقف المبيعات، إذ يقولون، إن النفقات الملقاة على عاتقهم أعلى من السعر المعروض للمنتج.

وأعلنت الرئاسة في وقت متأخر من مساء السبت إقالة وزيري الزراعة تشارلز تيزيبا، والتجارة تشارلز مويغاجي.

كما حل الرئيس الهيئة المعنية بإدارة شؤون محصول الكاجو، بعد أن اتهمها بالإخفاق في إدارة القطاع والتسبب في انخفاض الأسعار.

وطلبت الحكومة من الراغبين في شراء السلعة تقديم عروض الشراء بحلول غدا الاثنين.

وزار الرئيس السبت وحدة عسكرية وتفقد 75 مركبة ستستخدم في تسهيل شراء الكاجو إذا لم يستطع القطاع الخاص شراء المحصول بالسعر الذي حددته الحكومة، وهو ثلاثة آلاف شلن (1.31 دولار) للكيلو.

وقال زعيم المعارضة زيتو كابوي، إن على الرئيس الحصول على موافقة البرلمان قبل أن تبدأ الحكومة في شراء الكاجو من المزارعين، مشيرا إلى أن الأمر يتطلب توفير 600 مليار شلن للدفع لهم.