fbpx
الرئيس الصيني شي جينبينغ

الرئيس الصيني يؤكد أن بلاده ستفتح سوقها بشكل أكبر وتزيد وارداتها

أكّد الرئيس الصيني شي جينبينغ الإثنين أنّ الصين "ستزيد جهودها" لفتح سوقها بشكل أكبر وزيادة وارداتها، في وقت تواجه بلاده عقوبات تجاريّة فرضتها الولايات المتحدة.

وفي خطاب رسمي ألقاه في افتتاح معرض للاستيراد في شنغهاي العاصمة الاقتصادية للعملاق الآسيوي، أمام زعماء أجانب وشخصيّات بينها رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف ورئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد ومؤسّس مايكروسوفت بيل غيتس، وعد شي بأنّ "باب الصين لن يُغلق أبداً وسيفتح أكثر".

وأضاف أن الصين ستسعى إلى "تعزيز بيئة أعمال عالميّة المستوى".

ومن دون أن يُسمّي الولايات المتّحدة، ندّد الرئيس الصيني بـ"الحمائية" و"الانعزالية"، معتبرًا أنّ كلّ البلدان يجب أن تلتفت إلى مشاكلها قبل أن تهاجم الآخرين.

وقال شي "يجب ألا يوجّهوا أصابع الاتهام إلى الآخرين للتغطية على مشاكلهم الخاصة".

وبدأت الصين هذا الأسبوع أوّل "معرض للاستيراد الدولي"، وهو فعالية يُنظر إليها على أنها ردّ على الحرب التجارية التي أطلقها الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تموز/يوليو.

ويُتوقّع أن يلتقي ترامب وشي وجهاً لوجه في نهاية الشهر على هامش قمة دوليّة في الأرجنتين، وهو لقاء يُحيي الآمال في تخفيف التوتّرات التجارية.

وافتتاح معرض شانغهاي كانت قد سبقته الأسبوع الماضي دعوات وُجّهت إلى الصين من أجل فتح سوقها بشكل أكبر.