مصفاة نفط ايرانية في جنوب طهران

إيران تبدأ بيع النفط الخام لشركات خاصة لمواجهة العقوبات الأمريكية

ذكر موقع معلومات وزارة النفط الإيرانية (شانا) إن إيران بدأت يوم الأحد بيع النفط الخام لشركات خاصة من أجل تصديره في إطار استراتيجية لمواجهة العقوبات الأمريكية التي يبدأ سريانها في الرابع من نوفمبر تشرين الثاني وتهدف إلى وقف صادرات إيران الرئيسية من النفط الخام.

وتسيطر الدولة في إيران على تجارة النفط الخام. وقال مسؤولون إنه لم يكن بوسع شركات تكرير النفط الخاصة في وقت سابق شراء النفط الخام إلا من أجل تصدير المنتجات النفطية.

وقال موقع شانا إن من بين مليون برميل طرحت في بورصة الطاقة بيع 280 ألف برميل بسعر 74.85 دولار للبرميل.

وقالت إيران في يوليو تموز إنها ستبدأ في بيع النفط للشركات الخاصة في إطار جهودها لمواصلة تصدير النفط وإنها ستتخذ إجراءات أخرى للتصدي للعقوبات بعد أن طلبت الولايات المتحدة من حلفائها وقف جميع واردات النفط الإيراني ابتداء من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال الموقع إن مبيعات النفط الخام يوم الأحد جرت بزيادة قدرها 35 ألف برميل دون أن تذكر أسماء المشترين.

وطبقت واشنطن عقوبات على قطاعات التعاملات المالية والمعادن والسيارات بإيران في أغسطس آب بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 الذي كان يقضي برفع العقوبات عن طهران مقابل فرض قيود على البرنامج النووي الإيراني.