fbpx
صورة أرشيفية لمبنى البنك المركزي المصري في العاصمة القاهرة

ارتفاع العائد على أذون الخزانة المصرية لآجال 3 و9 أشهر

طباعة

أظهرت بيانات من البنك المركزي المصري أن متوسط العائد على أذون الخزانة المصرية لأجل ثلاثة وتسعة أشهر ارتفع في عطاء يوم الأحد.

وزاد العائد على أذون الخزانة لأجل 91 يوما إلى 19.31 بالمئة من 19.18 بالمئة في العطاء السابق، بينما ارتفع العائد على الأذون لأجل 266 يوما إلى 19.63 بالمئة من 19.55 بالمئة في العطاء السابق.

وباعت مصر يوم الأحد أذون خزانة لأجل 91 يوما بقيمة 5.632 مليار جنيه (314.5 مليون دولار)، رغم أنها أعلنت سابقا عن نيتها لبيع ما قيمته 8.5 مليار جنيه من أذون هذا الأجل.

غير أنها باعت أذونا لأجل 266 يوما بقيمة 11.776 مليار جنيه، وهو ما يتجاوز المستوى المستهدف الذي أعلنت عنه سابقا والبالغ 8.250 مليار جنيه من تلك الأذون.

ولم يتسن على الفور لرويترز الاتصال بالبنك المركزي أو وزارة المالية للحصول على تعقيب.

وقال متعاملون في سوق أدوات الدين لرويترز يوم الأحد إن لجوء مصر لبيع أذون أكثر من المستهدف في عطاء 266 يوما يرجع إلى ”تجنب إعادة التمويل قبل نهاية 2018“.

وتبلغ احتياجات مصر التمويلية في موازنة 2018-2019 نحو 714.637 مليار جنيه، منها 511.208 مليار في شكل أدوات دين محلية والباقي تمويلات خارجية من إصدارات للسندات وقرض صندوق النقد الدولي.

وقال متعامل في سوق أدوات الدين العام ”من المستبعد أن يعود الأجانب للشراء بقوة قبل بداية العام الجديد“.

وبلغت استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومي 17.1 مليار دولار منذ تحرير سعر صرف الجنيه في نوفمبر تشرين الثاني 2016 وحتى نهاية يوليو تموز. ويقل ذلك عن مستوى 23.1 مليار دولار المسجل في نهاية مارس آذار 2018.