رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي مصافحا رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك بحضور رئيس المفوضية الاوروبية جان-كلود يونكر في طوكيو في 17 يوليو 2018

الاتحاد الاوروبي واليابان يوقعان اتفاقا "تاريخيا" للتبادل الحر

وقع الاتحاد الأوروبي واليابان الثلاثاء في طوكيو اتفاقا طموحا للتبادل الحر هو بمثابة "رسالة قوية إلى الحمائية" التي ينتهجها الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

والاتفاق الذي وقع عليه في طوكيو كبار مسؤولي الاتحاد الاوروبي ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، هو اكبر اتفاق للاتحاد الاوروبي وينشئ منطقة تبادل حر تشمل تقريبا ثلث الناتج المحلي الاجمالي في العالم.

وقال رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك "إننا نوجه رسالة واضحة ونقف صفا موحدا بوجه الحمائية".

وقال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر إنه باتخاذ "موقف حول التجارة الحرة والمنصفة، إننا نظهر أننا أقوى وأفضل موقعا حين نعمل معا".

وتم التوقيع على الاتفاق فيما ينتهج ترامب سياسة "اميركا اولا".

وقال يونكر ان الاتفاق يوجه رسالة مفادها ان "التجارة هي أكثر من رسوم جمركية وحواجز، إنها تتعلق بالقيم".

واضاف "ليس في الحمائية حماية".

من جهته أعلن رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الذي كان يقف إلى جانب مسؤولي الاتحاد الاوروبي ان الاتفاق "يظهر للعالم الارادة السياسية الثابتة لليابان والاتحاد الاوروبي لقيادة العالم كرائدين للتبادل الحر في زمن تنتشر فيه الحمائية".