fbpx
مصنع للسيارات في الصين

تباطؤ الإنتاج الصناعي الصيني في يونيو مع تصاعد التوتر التجاري

أظهرت بيانات رسمية أن نمو الإنتاج الصناعي في الصين تباطأ في يونيو حزيران بعد أداء أفضل من المتوقع في مايو أيار، إذ تسبب تصاعد التوترات التجارية مع الولايات المتحدة في زيادة القلق من حدوث تباطؤ في ثاني أكبر اقتصاد بالعالم.

وأظهرت أرقام أعلنت يوم السبت انخفاض المؤشر الرسمي لمديري المشتريات إلى 51.5 في يونيو حزيران وهو ما يقل عن توقعات المحللين التي كانت 51.6 وانخفاضا من 51.9 في مايو أيار. لكنه يظل أعلى من مستوى 50 نقطة الذي يفصل بين النمو والانكماش، وذلك للشهر الثالث والعشرين على التوالي.

وانكمش مؤشر طلبيات التصدير الجديدة بشكل ملحوظ في شهر يونيو حزيران لأول مرة منذ فبراير شباط حيث تراجع إلى 49.8 من 51.2 في مايو أيار.

وتراجع مؤشر فرعي للإنتاج إلى 53.6 في يونيو حزيران من 54.1 في مايو أيار بينما انكمش مؤشر فرعي للطلبيات الجديدة إلى 53.2 من 53.8.

وهبط مؤشر مديري المشتريات للشركات الكبيرة الحجم إلى 52.9 في يونيو حزيران من 53.1 في مايو أيار بينما نزل مؤشر الشركات متوسطة الحجم إلى 49.9 من 51.0. وارتفع مؤشر مديري المشتريات للشركات الصغيرة إلى 49.8 من 49.6.

وكشف مسح أن نمو قطاع الخدمات في الصين تسارع بشكل طفيف في يونيو حزيران حيث ارتفع المؤشر الرسمي لمدير المشتريات في قطاع الصناعات غير التحويلية إلى 55.0 من 54.9 في الشهر السابق.

وسجل مؤشر فرعي لنشاط التشييد، الذي كان أحد المحركات الرئيسية للنمو في العام الماضي، 60.7 في يونيو حزيران ارتفاعا من 60.1 في مايو أيار.

وانخفض مؤشر مديري المشتريات المجمع الذي يغطي النشاط في قطاعي الصناعات التحويلية والخدمات إلى 54.4 في يونيو حزيران من 54.6 في مايو أيار.