الروس مشغولون بالمونديال

روسيا استغلت "هوس المونديال" لتمرير قرار يمس الملايين

انتقادات عدة وجهت للحكومة الروسية بعد قرار مباغت اتخذته خلال انشغال البلاد بتنظيم مونديال كرة القدم، يقضي برفع سن التقاعد الرسمي، ليقترب من عمر معدل الوفاة للرجال.

وأعلن رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف، الخميس، رفع العمر الذي يتقاضى بعده المواطن الروسي راتب التقاعد، من 60 إلى 65 للرجال، ومن 55 إلى 63 للنساء، بحلول 2034، حسب ما نشرت صحيفة "إندبندنت".

وسيكون عمر التقاعد الجديد، أقل بسنة واحدة من معدل العمر الافتراضي للرجل الروسي (66 عاما).

وتنبأت المنظمة بأن 40 بالمئة من الرجال و20 بالمئة من النساء، لن يعيشوا ليبلغوا سن التقاعد في روسيا.

واستنكر حزب العمال الروسي القرار في بيان: "الاتحاد لا يساند هذا القرار ويعلن إطلاقه حملة عامة ضده".

وتأمل الحكومة الروسية برفع معدل عمر الرجال إلى 74 عاما بحلول 2034، مما يعني، من وجهة نظرها، فائدة أكبر للمواطنين.

وجاء القرار الجديد أثناء "انشغال" الروس بمشاهدة منتخبهم في مباراة افتتاح المونديال أمام السعودية مساء الخميس، حسب ما نشرت الصحيفة.