سفينة لنقل الحاويات تبحر في قناة السويس

إيرادات قناة السويس المصرية ترتفع إلى 5.1 مليار دولار في أول 10 أشهر من 2017-2018

نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن وزير المالية المصري عمرو الجارحي قوله يوم الأحد إن إيرادات قناة السويس في الأشهر العشرة الأولى من السنة المالية 2017-2018 التي تنتهي في 30 يونيو حزيران ارتفعت إلى نحو 5.1 مليار دولار.

ولم يكشف الجارحي عن أرقام المقارنة، لكنه قال إنه يتوقع وصول إيرادات السنة المالية 2017-2018 بأكملها إلى حوالي 5.6 مليار دولار، بزيادة 14 بالمئة عن السنة السابقة.

وبلغت إيرادات قناة السويس 4.95 مليار دولار في السنة المالية 2016-2017، وفقا لبيانات البنك المركزي.

وكانت مصر قالت من قبل إن عملية توسعة القناة التي قادها الجيش بتكلفة ثمانية مليارات دولار واستكملت في 2015 ستساهم في زيادة إيرادات القناة إلى 13 مليار دولار بحلول 2023، وإن المنطقة الاقتصادية التي تقام بمحاذاة القناة ستمثل في نهاية المطاف نحو ثلث الاقتصاد.

وقناة السويس هي ممر الشحن البحري الأسرع بين أوروبا وآسيا ومصدر رئيسي للعملة الصعبة للحكومة المصرية.