استمرار اغلاق مئات مطاعم "كاي اف سي" في بريطانيا بسبب مشكلة في توصيل الدجاج

استمرار اغلاق مئات مطاعم "كاي اف سي" في بريطانيا بسبب مشكلة في توصيل الدجاج

بقيت المئات من مطاعم سلسلة "كاي اف سي" في بريطانيا مغلقة الأربعاء بسبب نقص في الدجاج متصل بمشكلات توصيل ما أثار استياء عدد كبير من مستهلكي وجبات الدجاج المقلي في البلاد.

ولا يزال ما يقرب من نصف المطاعم ال900 التابعة لهذه السلسلة في بريطانيا مغلقا بعدما كانت النسبة تتخطى الثلثين الإثنين مع انطلاق الأزمة بحسب "كاي اف سي". هذا الوضع مرده إلى مشكلات "تشغيلية" مع شركة "دي اتش ال" الألمانية لخدمات الشحن وهي الشريكة الجديدة للسلسلة في توصيل الدجاج.

وأكد متحدث باسم الشبكة الأميركية لمطاعم الوجبات السريعة لوكالة فرانس برس "في كل يوم يسجل عدد متزايد من عمليات التوصيل"، مضيفا "مع ذلك، نتوقع استمرارا في عدم الانتظام في بعض المطاعم حتى نهاية الأسبوع، ما يعني بقاء بعضها مغلقا فيما ستقتصر خدمة البعض الآخر على جزء من قائمة الطعام مع تقليص لساعات العمل".

ووضعت "كاي اف سي" موقعا الكترونيا يعدد المطاعم المفتوحة فيما أفادت صحيفة "ديلي ميل" الأربعاء عن التوجه لتلف كميات كبيرة من الدجاج التي لم تسلّم ولا تزال في مستودع "دي اتش ال".

ولم تحدد سلسلة "كاي اف سي" الكلفة التي تكبدتها المجموعة جراء هذه الأزمة التي بدأت نهاية الأسبوع الفائت مع انتقال عقد التسليم من شركة "بيدفيست" الجنوب افريقية إلى "دي اتش ال".

وقالت "كاي اف سي"، "لقد وقعنا عقد تسليم مع شريك جديد لكنه يواجه بعض الصعوبات في الانطلاق، اذ ان توصيل الدجاج الطازج إلى 900 مطعم في سائر أنحاء البلاد مهمة معقدة".

وقد أثار هذا الوضع استياء كبيرا لدى بعض محبي وجبات "كاي اف سي" في بريطانيا.

كما أن الأمر تسبب بموجة سخرية كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وتساءل بعض مستخدمي "تويتر"، "كيف ستخرج أمتنا من هذا الوضع؟"، فيما وجد آخرون في الأمر فرصة لهم كما الحال مع شركة "كورن" البريطانية المتخصصة في الأطباق الصناعية من بدائل اللحوم إذ تروج هذه الشركة عبر "تويتر" لأطعمة ناغتس مقلية من دون دجاج.

وقال مدير عمليات البيع في شركة "دي اتش ال" الألمانية جون بولتر إن شركته تسعى "للعودة إلى خدمة توصيل طبيعية في أسرع وقت ممكن" كما أنها تدرس "أسباب" مشكلات التوصيل.