fbpx
الذهب

الذهب يرتفع لذروة أسبوعين بفعل مخاوف الإنفلونزا الصينية

ارتفعت أسعار الذهب لأعلى مستوى في أسبوعين اليوم الثلاثاء حيث أجج انتشار فيروس جديد في الصين المخاوف من وباء أوسع نطاقا، مما أوقد شرارة نوبة مفاجئة من تفادي الخاطرة وعمليات بيع في الأسهم الآسيوية.

ولامس السعر الفوري للذهب ذروته منذ الثامن من يناير كانون الثاني عند 1568.35 دولار، وبحلول الساعة 06:04 بتوقيت جرينتش، كان السعر مرتفعا 0.3 بالمئة إلى 1565.63 دولار للأوقية (الأونصة). وصعدت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.4 بالمئة إلى 1566.20 دولار.

وتراجعت الأسهم الآسيوية مع انتشار الفيروس التاجي الجديد في مزيد من المدن الصينية وتصاعد بواعث القلق من أن يتسع نطاق انتشاره بدرجة أكبر خلال موسم رحلات عطلة السنة القمرية الجديدة.

وقالت مارجريت يانج يان، محللة السوق في سي.ام.سي ماركتس، إن أسعار الذهب يحركها "الانتشار السريع للفيروس من ووهان في الصين، وهو ما يثير الفزع".

وأضافت "عطلات السنة الصينية الجديدة ستزيد الوضع سوءا لأن الناس سيشرعون في السفر داخل الصين. الخوف من تفشي وباء سيرفع الطلب على الذهب ليومين آخرين."

وتقدم البلاديوم 0.7 بالمئة في المعاملات الفورية إلى 2516.86 دولار للأوقية. كان معدن الحفز المستخدم في صناعة السيارات سجل ذروة قياسية عند 2582.19 دولار في الجلسة السابقة.

وزادت الفضة 0.1 بالمئة مسجلة 18.08 دولار للأوقية، في حين صعد البلاتين 0.2 بالمئة إلى 1017.91 دولار.