بدر الخرافي

بدر الخرافي: "زين السعودية" تسجل نتائج فصلية قياسية وترفع أرباحها الصافية إلى 48 مليون ريال

أعلنت مجموعة زين أن شركة زين السعودية سجلت أفضل نتائج فصلية لها على الإطلاق منذ تاريخ التأسيس، حيث حققت مؤشراتها المالية الرئيسية مستويات نمو قياسية عن فترة الربع الثالث من السنة المالية الحالية.

وأعلنت المجموعة في بيان صحافي أن شركة زين السعودية رفعت من حجم إيراداتها بنسبة 6% عن هذه الفترة، حيث بلغت 1,952 مليون ريال سعودي، وذلك مقارنة بفترة الربع السابق من العام الحالي، كما فاقت إيرادات الربع الثالث مستوى إيرادات الفترة المشابهة من العام 2017 بنسبة 8%، لتحقق الشركة بذلك إيرادات فصلية هي الأعلى في تاريخ نتائجها المالية.

وكشفت المجموعة أن أرباح زين السعودية ما قبل الأعباء التمويلية والضرائب والاستهلاك والإطفاء سجلت نسب نمو فصلية غير مسبوقة، حيث بلغت نسبة التحسن 15% مقارنة بالربع المماثل من العام 2017، لتصل إلى نحو 728 مليون ريال سعودي مقارنة بـــــ 631 مليون ريال، وهو ما انعكس بالإيجاب على هامش الربح ما قبل الأعباء التمويلية والضرائب والاستهلاك والإطفاء (EBITDA Margin) حيث بلغ 37% مقارنة مع 35% عن الربع الثالث من العام 2017م، والذي يبرز بدوره التحسن الواضح و الجهود الإيجابية للإدارة في هيكلة التكاليف.

وأفادت المجموعة أن أرباح زين السعودية الصافية لفترة الربع الثالث قفزت لتصل إلى نحو 48 مليون ريال سعودي، مقارنة مع 3 ملايين ريال سعودي عن نفس الفترة من العام 2017، و هي الأعلى على الإطلاق في تاريخ نتائجها الفصلية، مبينة أن هذه النتائج القياسية تبرز نجاح الخطط التحولية لعملياتها التشغيلية والتجارية، التي شرعت في تطبيقها الإدارة التنفيذية.

وأوضحت المجموعة أن تأثير انخفاض إيرادات الربط البيني بسبب انخفاض أسعار الإنهاء للمكالماتأثر على عائدات الشركة بمقدار 35 مليون ريال سعودي، مبينة أنه بأخذ ذلك في الاعتبار فإن  الإيرادات الفصلية كانت ارتفعت بنسبة 10٪ مقارنة بفترة الربع الثالث من العام الماضي، كما أن الإيرادت تأثرت سلبيا بسبب رفع الحظر على  خدمات الـ OTT، وما ارتبط بها من تأثير المكالمات الدولية عبر الإنترنت.

الجدير بالذكر أن النتائج المالية التي حققتها شركة زين السعودية عن فترة الربع الثالث ستنعكس على المؤشرات المالية لمجموعة زين، فوفقا لإفصاحات المجموعة الخاصة بشركة زين السعودية، التي أعلنت فيها المجموعة بأنه سوف يتم التعامل مع شركة زين السعودية كشركة تابعة لمجموعة زين ابتداءً من فترة الربع الثالث للعام 2018، فإن هذه النتائج سيتم تجميعها مع نتائج مجموعة زين، وهو ما سيشكل أهمية جوهرية على النتائج المالية المجمعة.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة زين ونائب رئيس مجلس إدارة شركة زين السعودية بدر ناصر الخرافي في تعليقه على هذه النتائج " تبرز النتائج المالية الفصلية القياسية التي حققتها الشركة الالتزام الجاد بتنفيذ استراتيجية التحول، والتي بدأت تحقق من خلالها الشركة نجاحا كبيرا على كافة مستويات عملياتها التشغيلية والتجارية ".

وأضاف الخرافي قائلا " لقد دفعت المبادرات التي تقوم بها الشركة خلال هذه الفترة إلى إثراء محفظة خدماتها، والاستفادة من النمو الكبير في خدمات البيانات، كما أن التركيز المستمر على تطوير كفاءة التشغيل،والإدارةالفاعلةللتكاليفالتشغيلية، وابتكار سلسلة من المبادرات التشجيعية للعملاء، كان له بالغ الأثر في هذا التحسن الواضح على مستوى كافة المؤشرات المالية ".

وأشار الخرافي إلى أن الشركة مستمرة في تنفيذ مشاريعها الاستثمارية في شبكة الجيل الرابع، واستكشاففرص النمو التي يقدمها قطاع المشاريع والأعمال،مستفيدة في ذلك من قدراتها في توفير خدماتالنطاقالعريضعاليةالسرعة،واستخدامأحدثتقنياتالأليافالبصرية ".

وبين الخرافي قائلاً " تبرز النجاحات التي تحققها الاستراتيجية التشغيلية للشركة أنها تتجه لتحقيق المزيد من الاستدامة المالية، حيث تكتسب خطط التحول والنمو المستقبلي المزيد من الثقة لدى المؤسسات المصرفية الإسلامية والتقليدية الدولية، وما يبرهن على ذلك قيام الشركة مؤخرا بسداد مبالغ مالية مستحقة في وقت مبكر بقيمة 600 مليون ريال سعودي".

وأفاد قائلا " إن البيئة الاقتصادية والتنظيمية المتطورة في المملكة تتطلب منا أن نبذل قصارى جهدنا لكي نبقى في مراكز تنافسية متقدمة في قطاع الاتصالات في المملكة، وأن نكون من الشركاء الرئيسيين  في برنامج التحول الوطني للمملكة 2020، والذي يهدف إلى زيادة استخدامات الإنترنت، حيث تعمل الشركة مع الجهات المختصة لتطبيق المبادرات التي ستسهم في تحقيق أهداف الرؤية الاقتصاية للعام 2030".

وأعرب الخرافي عن تقديره للجهود التي تقوم بها الإدارة التنفيذية وكافة العاملين في شركة زين السعودية، والتي تأتي وسط ظروف تنافسية عالية، والتحديات الصعبة التي يشهدها قطاع الاتصالات، كما ثمن جهود مجلس الإدارة في الشركة الذي يعمل جاهدا لتعظيم حقوق المساهمين، مبينا أن مجموعة زين لن تدخر جهدا في تقديم كافة أوجه الدعم لعمليات الشركة في خططها المستقبلية.

الجدير بالذكر أن شركة زين السعودية نجحت خلال هذه الفترة في التركيز والاستمرار في اكتساب وبناء قاعدة العملاء، وذلك في موازاة تكثيف جهودها في تقديم خدمات تتمتع بجودة عالية، وتحقيق معدلات نمو مشجعة في خدمات البيانات، والتي جاءت بفضل الجهود الحثيثة في تحسين الأداء، وتوسعة وتحديث الشبكة، كما أن الشركة تمضي قدماً بخطى حثيثة في تطوير سلسلة منتجاتها ومحفظة خدماتها، حيث أسهم في هذه النجاحات عدة عوامل منها نجاح موسم الحج، وزيادة إقبال العملاء والطلب على المنتجات المميزة التي تملكها وتستمر في ابتكارها.

كما ساهم التحسن المستمر في العناية بالعملاء وتطوير الخدمات الرقمية للشركة في تحقيق القفزة المرجوة في رضا العملاء ووصول الإيرادات لمستويات جديدة مدعومة بالإدارة الفاعلة للتكاليف التشغيلية لتحقيق مستوى جديد من الكفاءة و صافي الأرباح الفصلية غير المسبوقة في تاريخها. 

وفي إطار مبادرات المملكة الرامية إلى سرعة نشر خدمات النطاق العريض، وتقديم خدمات إنترنت عالية الجودة، دخلت شركة زين السعودية في شراكة استراتيجية في مجال ايصال خدمات الألياف البصرية للمنازل مع شركة ضوئيات إحدى الشركات التابعة للشركة السعودية للكهرباء، وهو ما سيتيح لها توفير سلسلة من الخدمات المتطورة في خدمات النطاق العريض والبث التلفزيوني وإمكانية توفير حزم من خدمات المنازل الذكية، وهو ما يخدم استراتيجية الشركة في مبادراتها نحو التحول الرقمي.

يذكر أن النتائج المالية الفصلية القياسية التي حققتها الشركة على كافة مؤشراته المالية الرئيسية تواكب احتفالات  زين السعودية بمضي عشر سنوات على إطلاق خدماتها في المملكة، وهو ما يبرز أهميتها كإحدى الشركات العريقة في المملكة، التي تهتم بالإسهام الفعال  في جهود التنمية المستدامة على مستوى كافة الفئات والقطاعات، سواء من حيث جودة وتنوع الخدمات أو تحقيق نسب التوطين المستهدفة، كما تلتزم الشركة  في إطار رؤيتها للاستدامة والتحول الرقمي، بعقد برامج تدريبية وتأهيلية ذات صفة نوعية، مقدمة للشباب السعودي الطموح من خلال الشراكات المميزة التي تملكها مع كبريات الشركات العالمية والمتطورة.