بدر الخرافي مع فريق Zain Drone

"زين" تعتمد تقنيات الطائرات بدون طيار وتطلق آفاقا واسعة من الفرص مع كيانها الجديد "Zain Drone"

كشفت مجموعة زين النقاب اليوم عن اختراق تكنولوجي جديد لمحفظة خدماتها الرقمية بإطلاق كيانها التشغيلي "Zain Drone"، والتي ستفتح من خلاله آفاقا جديدة من الفرص للاستخدامات الواسعة لتقنيات الطائرات بدون طيار في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا.

وأعلنت المجموعة خلال فعاليات اليوم الثاني من أسبوع جيتكس للتقنية الذي تستضيفه إمارة دبي على مدار خمسة أيام أنها ستقوم بنشر التطبيقات المتطورة التي سيقدمها الكيان الجديد لخدمات الطائرات بدون طيار "الدرون" للجهات والهيئات الحكومية والمؤسسات الخاصة، مبينة أن استخدامات الطائرات بدون طيار والتأثيرات التي تُحدثها على مستوى كافة المجالات باتت تزداد أهمية في كافة نواحي الحياة.

وبينت زين التي تملك وتدير ثمان شبكات اتصالات متطورة في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا أنها تنظر إلى تكنولوجيا الطائرات بدون طيار على أنها انطلاقة قوية في رحلتها نحو التحوّل الرقمي، والتي تمثل نهجا استراتيجيا لأهدافها المستقبلية، فهي تسعى من خلالها إلى أن تلعب دورا حاسما كمزود اتصالات رقمي وسط المتغيرات والتحولات التكنولوجية.

وأوضحت المجموعة أنها تعمل على الرصد الدقيق لاحتياجات قطاع المشاريع والأعمال، وفهم وتحليل آليات عمل السوق والمشهد الاقتصادي والتجاري لتسريع نمو بيئة الأعمال، وهي من خلال الكيان التشغيلي الجديد "Zain Drone" ستقوم بتنفيذ مجموعة متنوعة من التطبيقات في مختلف القطاعات أهمها قطاع الطاقة (النفط والغاز والكهرباء)، بالإضافة إلى قطاع المشروعات والمنشآت والبنية التحتية والزراعة وغيرها، خصوصا وأن هذه التقنيات تسهم بكل كبير في تخفيض التكاليف التشغيلية، وتوفير بيانات بصرية قابلة للقياس بجودة عالية، مما يساعد على تقليل الخطأ البشري وسرعة الإنجاز والإشراف والمراقبة.

وإذ يعزز الكيان التشغيلي الجديد "Zain Drone" الموقع الرائد لمجموعة زين في مجال الابتكار الرقمي، فإنها بإطلاق استخدامات وتطبيقات الطائرات بدون طيار تضع نفسها في موقع الشريك الاستراتيجي في الأسواق سريعة النمو التي تملك رؤى وخطط اقتصاية طموحة .

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة زين بدر ناصر الخرافي خلال الإعلان عن الكيان التشغيلي الجديد في معرض جيتكس دبي "نعتقد أننا يجب أن نستعد لفهم الامكانات الهائلة لاستخدامات الطائرات بدون طيار، خصوصا مع استمرار التطورات التكنولوجية فمن المرجح أن تزداد وتيرة الإقبال عليها لما تقدمه من حلول عملية في كافة نواحي الحياة".

وأوضح الخرافي قائلا "لا شك أن الحلول التي تقدمها الطائرات بدون طيار في التطبيقات التجارية والصناعية تأتي في جوهر عمليات التحول الرقمي، حيث تقدم سلسلة واسعة ومبتكرة من الخدمات بداية بـ : بيانات الخرائط، النماذج ثلاثية الأبعاد للأماكن، مسح المواقع الزراعية، المصانع البتروكيمائية، وصناعة النفط والغاز".

وأضاف قائلا "في الوقت الذي تزدهر فيه سوق الطائرات بدون طيار بشكل كبير في الأسواق العالمية، حيث تحاول الشركات المصنعة إنتاج وحدات بإمكانها سد الفجوة بين الأسواق والشركات، فإن مجموعة زين من أول المبادرين في أسواق المنطقة التي تعتمد سلسلة واسعة من حلول الطائرات بدون طيار لدعم التطبيقات التجارية والصناعية".

وبين الخرافي قائلا "نملك أسطولا من الطائرات بدون طيار بمواصفات عالمية، ونقدم عددا من التطبيقات التي تتمتع بالقدرات اللازمة لتنفيذ وتقديم أحدث الحلول، وإجراء تحليلات متطورة للحكومات والمؤسسات، فمن خلال الحلول القائمة على الطائرات بدون طيار سنقوم بإطلاق المزيد من الفرص في العديد من القطاعات عن طريق استغلال امكانات إنترنت الأشياء".

وأفاد الخرافي قائلا "سنعتمد في ذلك على خبرتنا الداخلية في خدمات الطائرات بدون طيار، والتي اكتسبناها من توظيف خبراء دوليين في مجال الحلول القائمة على الطائرات بدون طيار، كما أننا نملك بنية تحتية سحابية متطورة، واستثمارات قوية في التكنولوجيا والمعدات، كما لدينا تكامل في الأنظمة وتحليل البيانات وأنظمة السلامة".

سيوفر الكيان التشغيلي الجديد أنظمة الطائرات بدون طيار ذات الذكاء الاصطناعي، التي تعمل على تحسين القرارات التجارية مع إمكانية الوصول إلى بيانات عالية الدقة، مع تقليل تكاليف القوى العاملة من خلال الحد الأدنى من التفاعل البشري، وتستطيع الطائرات بدون طيار أن تقوم بالتشخيص الذاتي للبيانات، والملاحة الذاتية باستخدام مجموعة من أجهزة الاستشعار المتطورة وبيانات عالية الدقة.

ومن خلال كيانها التشغيلي "Zain Drone" ستوفر زين مجموعة من الحلول المضادة للطائرات بدون طيار لمساعدة الحكومات على تحديد ورصد الطائرات بدون طيار غير المرخص لها والتي تهدد السلامة والأمن والخصوصية، ويتحقق ذلك من خلال استخدام مجموعة من تقنيات الكشف عن أجهزة الاستشعار المتعددة، والتنبيهات في الوقت الفعلي، وجمع الأدلة الرقمية.

وتتمتع مجموعة زين بقدرات فريدة تضعها كمؤسسة رائدة في تقديم حلول الطائرات بدون طيار، فهي من أكبر مشغلي الاتصالات في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا مع شبكة موسعة من الأبراج بأكثر من 22,000 ألف برج اتصال، ولديها خبرة واسعة في تقنية الطائرات بدون طيار، وخبراء دوليين في هذا المجال، كما أن لديها معرفة ودراية كاملة بسوق الأعمال في المنطقة، وتملك بنية تحتية سحابية متطورة، وشبكة موسعة من الشركاء الرواد في التكنولوجيا الذين يتمتعون بالقدرات المطلوبة لتطبيق أحدث حلول الطائرات بدون طيار وإجراء التحليلات المتطورة.

وتعتبر زين من المؤسسات التي تملك محطة متكاملة لمجموعة من الخدمات المكملة والتقارير المتكاملة التي تجمع المعلومات من الطائرات بدون طيار والتكنولوجيا المتطورة، والتي تشمل الخدمات الإضافية، الاتصال الموحد والمحطات، وإدارة الأسطول وغرف التحكم، ونقاط الخدمة المتحركة والاتصال من آلة لآلة والخدمات المدارة وغير ذلك.

يذكر أن التطبيقات التجارية الأساسية للطائرات بدون طيار تشمل الحد من التأخيرات بالمشروعات، تقليل عدد الحوادث، تحسين الامتثال للتصميم الأصلي، تقديم معلومات دقيقة ومحايدة، المساعدة على تقليل تكاليف التفتيش وإجراء الصيانة التنبؤية، جرد المخزون آلياً وبتكاليف قليلة، توفير سجل رقمي للأصول يعتمد على الجيولوجيا المساحية ويتميز بالامتثال التام.

وفي مجالات مراقبة المشروعات الرئيسية والإشراف، فإن استخدامات الطائرات بدون طيار بإمكانها جمع بيانات مصورة عن تقدم العمل من خلال قياس المؤشرات الأساسية مثل اكتمال أعمال الخرسانة والمناطق المغطاة ومعدلات التعبئة، وتقييم البيانات المصورة لتقييم الامتثال بالتصميمات الأصلية.

وفي إدارة الأصول، فإن تطبيقات الطائرات بدون طيار تعمل على تزويد معلومات عن الأصول وجرد المخزون آليا مع تقليل الحوادث والأخطاء البشرية، وتقييم حالة عناصر البنية التحتية المتعددة الواقعة في مناطق شاسعة أو نائية، كما تبرز دراسات الحالة على البنية التحتية مزايا استخدام الطائرات بدون طيار من حيث التكلفة والكفاءة والأمان، حيث تعمل على تقليل العقوبات، وتقليل الحوادث التي تهدد الحياة، وخفض ميزانية المسح، وإنجاز أسرع 12 مرة للنتائج، وتقليل تكلفة المراقبة والإشراف بنسب عالية، مع توفير التكاليف ووقت الفحص بشكل كبير.

وفي دعم قطاع الأعمال فإن استخدامات الطائرات بدون طيار تشمل معالجة وتخزين وعرض البيانات، والوصول المباشر لنتائج جغرافيا المكان من أي مكان من خلال تطبيق عبر الإنترنت، والوصول لتقارير مصممة خصيصا بالتكرار الزمني المطلوب، كما تسهم عمليات جمع وتحليل البيانات في معالجة وتحليل البيانات المصورة وتقديم معلومات شاملة عن تطور الإنشاء، ومراقبة تطور الأعمال في المشروعات الكبرى.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة www.drone.zain.com