الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني عصام جاسم الصقر ورئيس مجلس ادارة شركة الوطني لإدارة الثروات طارق بن مطلق المطلق

"الوطني لإدارة الثروات" تدشن أعمالها رسمياً في السعودية

دشنت شركة الوطني لإدارة الثروات المملوكة لمجموعة بنك الكويت الوطني، عملياتها رسمياً في السوق السعودي والتي تشمل إدارة صناديق الاستثمار ومحافظ العملاء والترتيب وتقديم المشورة، بالإضافة إلى الحفظ في أعمال الأوراق المالية.

وكانت الشركة قد حصلت العام الماضي على رخصة هيئة السوق المالية السعودية التي تتيح لها مزاولة أعمالها في سوق المال المحلي، بعد استيفائها كافة شروط ومتطلبات الهيئة.

ومن جانبه أكد الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني عصام جاسم الصقر "أن شركة الوطني لإدارة الثروات ستدخل السوق السعودي بجاهزية كاملة وحرفية مستندة إلى القدرات البشرية والفنية والمالية التي تؤهلها لتنفيذ العديد من المشاريع الاستثمارية المرتبطة بإدارة الثروات مثل: إدارة صناديق الاستثمار، ومحافظ العملاء وغيرها من الأنشطة الاستثمارية وفق متطلبات هيئة السوق المالية السعودية.

وأضاف الصقر أن المملكة العربية السعودية تعد أحد أهم الأسواق المليئة بالفرص الواعدة التي تتماشي مع تطلعات المجموعة في اقتناص الفرص الاستثمارية اقليمياً وعالمياً. مشيراً إلى أن تقديم خدمات إدارة الثروات في المملكة ينسجم مع أهداف الوطني الاستراتيجية الرامية إلى التوسع بالسوق السعودي، والتي تشمل بالإضافة إلى ذلك زيادة شبكة فروع البنك في المملكة إلى ثلاثة فروع في كل من الرياض وجدة والدمام.

من جهة أخرى عبر رئيس مجلس ادارة شركة الوطني لإدارة  الثروات طارق بن مطلق المطلق عن اعتزازه بتدشين نشاط الشركة  في المملكة، واثقاً بأن ما سوف تقدمه الشركة من خدمات استثمارية ومصرفية ستكون إضافة حقيقية لسوق  المال والأعمال في المملكة العربية السعودية.

وأوضح أن الشركة تسعى من خلال تقديم منتجات وخدمات مالية مبتكرة إلى تلبية احتياجات عملاءها من المستثمرين والمؤسسات والأفراد ذوي الملاءة المالية على مستوى المملكة.

مشيراً في الوقت ذاته إلى ثقته الكبيرة في أن تشكل شركة الوطني لإدارة الثروات قيمة مضافة في السوق السعودي بما تحمله من آفاق نمو مستقبلية ترتكز على رؤية المملكة 2030.

وأشار المطلق إلى أن شركة الوطني لإدارة الثروات تسعى إلى وضع بصمتها في سوق المال السعودي في وقتٍ اعتمدت فيه هيئة السوق المالية عدداً من التعديلات والخطوات الخاصة بمنح التصاريح ضمن خطة مبتكرة تهدف لتنظيم وتطوير السوق المالية، وتطوير استثمارات قطاع رأس المال الجريء والملكية الخاصة، ودعم صناعة إدارة الأصول في المملكة، والتي تتماشى مع الخطوات التطويرية لرؤية 2030، بالإضافة إلى أنها تدعم في الوقت ذاته تطلعات برنامج هيئة السوق المالية (الريادة المالية 2020)، خاصة فيما يتعلق بتحفيز الاستثمار والمساهمة الفاعلة في رفع جاذبية وكفاءة السوق المالية وتعزيز تنافسيتها إقليميا ودولياً.

ويعزز حضور شركة الوطني لإدارة الثروات محلياً وإقليمياً الخبرة العريقة التي يتمتع بها بنك الكويت الوطني، أحد أكبر المؤسسات المالية في المنطقة، إلى جانب ما تتمتع به الشركة من هيكلة ومنهجية استثمارية رفيعة المستوى، ما يمكنها من تقديم حلول القيمة المضافة المتكاملة باستمرار لكافة عملائها.