الخطوط القطرية

الخطوط القطرية تؤكّد أن العقوبات على إيران لن تؤثر على رحلاتها إليها

أكّدت مجموعة الخطوط الجوية القطرية الاثنين أن العقوبات الاميركية على إيران لن تؤثر بأي شكل من الأشكال على رحلاتها إلى الجمهورية الاسلامية، حسب ما أفاد رئيسها التنفيذي أكبر الباكر.

وقال الباكر في لقاء لرجال أعمال في الدوحة إن "قطاع الطيران ليس عرضة للعقوبات، وسنواصل رحلاتنا الى المدن التي نعمل فيها حاليا في إيران".

وتابع "رحلاتنا الى إيران لن تتأثر".

وتسيّر الخطوط القطرية رحلات الى مدن مشهد وشيراز وطهران، بحسب موقعها الالكتروني.

وجاءت تصريحات الباكر في وقت تستعد الولايات المتحدة لفرض عقوبات جديدة على إيران الشهر المقبل على خلفية برنامجها النووي وسياساتها الاقليمية، محذّرة الشركات العالمية من مواصلة التعامل مع إيران.

وأعلنت شركات طيران عالمية بينها الفرنسية والبريطانية ايقاف رحلاتها إلى إيران، الا انها اوضحت أن السبب يعود الى ضعف المردود التجاري.

وتعاني الخطوط القطرية من مصاعب مالية في ظل استمرار القطيعة بين قطر ومن جهة والسعودية والامارات ومصر والبحرين من جهة ثانية، ومنع الدول الاربع الخطوط القطرية من عبور مجالاتها الجوية منذ الخامس من حزيران/يونيو 2017.

وتتّهم الدول الاربع قطر بدعم جماعات متطرفة في المنطقة، وتأخذ عليها تقرّبها من إيران، الخصم الأكبر للسعودية في الشرق الأوسط.

وتتمتع قطر بعلاقات جيدة مع إيران، لكنها تقيم في الوقت ذاته علاقات وطيدة مع الولايات المتحدة وتستضيف اكبر قواعدها الجوية في المنطقة.