نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة زين بدر ناصر الخرافي

"زين" توقع عقد إعادة تمويل تسهيلات ائتمانية متجددة بقيمة 700 مليون دولار

طباعة

أعلنت مجموعة زين أنها أبرمت اتفاقا مع مجموعة من البنوك الإقليمية والدولية لإعادة تمويل تسهيلات ائتمانية متجددة لمدة خمس سنوات بقيمة 700 مليون دولار أمريكي، حيث سيعمل هذا الاتفاق على إعادة تمويل تسهيلات ائتمانية متجددة بقيمة 800 مليون دولار أمريكي كان تم ترتيبها في العام 2014، علما أن هذه التسهيلات سيتم استخدامها للأغراض العامة التي تخدم استراتيجية المجموعة.

وكشفت زين في بيان صحافي أن بنك أبوظبي الأول (FAB) قام بدور المنسق للتسهيلات الائتمانية، وقام كل من بنك أبوظبي الأول ( FAB )، ومجموعة سامبا المالية بدور مدير الإصدار، وكل من المؤسسة العربية المصرفية، بنك MUFG  المحدود (فرع مركز دبي المالي العالمي-دبي)، بنك كريدي اجريكول، سيتي بنك N.A. فرع لندن، ناتيكسيس فرع مركز دبي المالي العالمي، وبنك الاتحاد الوطني ش.م.ع بصفتهم المنظم الرئيسي المفوض، فيما قام البنك العربي PLC بدور المنظم المفوض، وتم تعيين بنك أبوظبي الأول ( FAB ) كوكيل لهذا الاكتتاب.

وكشفت المجموعة التي تعمل وتدير 8 شبكات اتصالات متطورة في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا عن اتمام تغطيه التسهيلات بأكثر من المبلغ المطلوب وهو ما نتج عنه تقليص الالتزام الأصلي لكل بنك عند التوقيع.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة زين بدر ناصر الخرافي" إن إبرام هذا الاتفاق يعكس الثقة في استراتيجية التحول لمجموعة زين من قبل المجتمع المصرفي الإقليمي والدولي، ولذلك نقدر هذا الدعم المتجدد من المؤسسات المصرفية الإقليمية والدولية في خطط أعمالنا".

وأضاف الخرافي قائلا "تعتبر هذه التسهيلات الائتمانيه بمثابه دعم لسيوله المجموعة وملاءتها المالية، حيث ستساعدنا في استكشاف المزيد من الفرص وتنفيذ استراتيجية التحول الرقمي مستقبلا".

وأوضح الخرافي بقوله " نحرص في تنفيذ استراتيجية أعمالنا على أن تكون مجموعة زين أكثر ديناميكية بتعزيز الملاءة المالية، خصوصا مع التطورات التي شهدناها مؤخراً مثل تجميع نتائج عملياتنا في المملكه السعوديه ضمن نتائج مجموعه زين اعتبارا من فترة الربع الثالث من هذا العام".

وكانت مجموعة زين أعلنت مؤخراً عن ارتفاع صافي أرباحها النصف السنوية بنسبة 5٪ من العام 2018، مع نمو  قاعدة العملاء بنسبة 5٪ مقارنة بنفس الفترة من العام 2017، وزيادة إيرادات قطاع خدمات البيانات بنسبة 10٪ عن نفس الفترة.