واجهة موقع " بيتك- البحرين" على الانترنت بعد تطويره

إعادة إطلاق موقع "بيتك-البحرين" الإلكتروني بأحدث التقنيات المصرفية

قال رئيس الاستراتيجية للمجموعة في بيت التمويل الكويتي "بيتك" م. فهد خالد المخيزيم ان "مجموعة بيتك" أطلقت الموقع الإلكتروني الخاص في بيت التمويل الكويتي- البحرين "بيتك-البحرين" على شبكة الإنترنت www.kfh.bh بعد تطويره وتضمينه بأفضل المواصفات القياسية للمواقع الإلكترونية العالمية في الشكل والمحتوى.

وأشار في تصريح صحفي الى ان ذلك يؤكد الموقع والدور المهم لـ"بيتك- البحرين" كأحد اهم المصارف الإسلامية في مملكة البحرين الشقيقة، وكذلك يلبي احتياجات العملاء، وينسجم مع روح التغيير والتطوير التى تجعل من تصفح الموقع الالكتروني فرصة لتكوين رؤية شاملة ومتكاملة عن مجموعة "بيتك" من خلال ربط الموقع مع بنوك المجموعة، والحصول على مزايا وخدمات الكترونية جديدة، وفي اطار توحيد الرؤية والنظرة المستقبلية بين وحدات المجموعة فى الشكل والاداء.

واضاف المخيزيم ان الموقع يقدم الكثير من المعلومات التي تفيد العملاء ،حيث يركز على عرض مزايا الخدمات والمنتجات المقدمة للعميل كعقود "المرابحة"، والإجارة، و"الإستصناع"، و"التورق"،وخدمات "تحويل العملات الأجنبية"، وودائع "الوكالة بالإستثمار" والحساب المصرفي للشركات تحت الطلب، والبطاقات المصرفية المتاحة لشرائح العملاء المختلفة.

واشار الى ان الموقع يوفر أيضاً العديد من الخدمات المميزة، منها إمكانية مقارنة مزايا البطاقات المصرفية لتمكين العميل من اختيار ما يتناسب مع احتياجاته ويلبي رغباته، بالإضافة إلى حاسبة الزكاة، الى جانب حاسبة التمويل التجاري، ومحول العملات الأجنبية.

وقال المخيزيم بانه التزاماً من مجموعة "بيتك" باتباع سياسة الشفافية مع العملاء فقد تم عرض بيانات الأجور والعمولات التي يتم تحصيلها من العملاء مقابل الخدمات التي تقدم لهم، وتفاصيل كافة المنتجات والخدمات المصرفية المقدمة لهم لفهمها بسهولة ويسر كحساب "لبشارة" وحساب المضاربة الاستثماري غير المقيد ، والحساب الدولي لاستثمار المرابحة، وبطاقة فيزا (Signature) الإئتمانية. وتأكيداً على الدور الذي يلعبه "بيتك" في تقديم الدعم لكافة شرائح العملاء، فقد تم تمكين المكفوفين بتصفح الموقع الالكتروني بمساعدة مرافقهيم من خلال خاصية القارئ الصوتي الآلي.   

واضاف: حرصنا أن يعكس تصميم الموقع الإلكتروني محتوى متميزا وفريدا، بشكل انيق وجذاب، حيث يستعرض في العديد من النوافذ مسيرة تطور البنك ونمو انشطته وطبيعة خدماته ومنتجاته ودوره الاجتماعي، ويتضمن عرضا لجميع المنتجات والخدمات المصرفية، فيشكل بذلك اداة تعريفية وتسويقية في الوقت ذاته، كما روعي في المحتوى الوضوح والعرض بأسلوب سهل مختصر مما يحد من تساؤلات العملاء ويجيب على استفساراتهم، إضافة الى تزويده بنماذج الكترونية عديدة تجعل من زيارة الموقع وتصفحه بديلا مناسبا لشرائح عملاء اصبحوا يفضلون التعامل الالكتروني ويقبلون على استخدام ادواته، مع سهولة الوصول الى خدمة التمويل أون لاين للأفراد والشركات ودفع البطاقات وخدمة التعبئة لحساب "لبشارة" ناهيك عن بعض الخدمات المصرفية المتميزة كبرنامج تمويل شراء السيارات، وخدمة تحويل الأموال الإلكترونية (إي إف تي إس) والتي تستهدف في المقام الأول العمل على تطوير أنظمة التداول المالي في مملكة البحرين من خلال تقليص الوقت المستغرق لتحويل الأموال.  

ونوه المخيزيم الى ان موقع "بيتك- البحرين"الإلكتروني الجديد بعد تطويره ينقسم الى ثلاثة أقسام رئيسية، الخدمات المصرفية للأفراد، والخدمات المالية الخاصة والخدمات المصرفية للشركات، مع أقسام ثابتة في الموقع كزاوية الأخبار اليومية ووسائل الإتصال الإجتماعي والإطلاع على آخر المزايا والعروض الترويجية، ومواقع الفروع وأجهزة السحب الآلي باللغتين العربية والإنجليزية.

كما انه من أبرز الخصائص الهامة لموقع "بيتك" وجود عنصر "التفعالية" إذ أصبح بالإمكان للمتصفح الإستفادة من الخواص الإرشادية "كيف يمكننا مساعتدتكم اليوم؟" والتي تتيح له اختيار البطاقات المصرفية التي تناسب نمط حياته، والإختيار من بين كافة الحسابات والودائع المصرفية المتاحة، واستكشاف آخر العروض والحلول المبتكرة التي تمنحه فرص الإستثمار.

واشار المخيزيم الى ان بإمكان المستخدم والمتصفح للموقع المقارنة بين بعض المنتجات المصرفية كالبطاقة الإئتمانية والبطاقات مسبقة الدفع والتعرف على مزايا كل بطاقة، والمقارنة التفاضيلة للودائع والحسابات المصرفية حسب مواصفات وخصائص العميل، كما يتميز الموقع الإلكتروني باضافة خاصية "الإستجابة" والتي تمكن العملاء والمتصفحين من مشاهدة كافة تفاصيل الموقع من خلال هواتفهم النقالة، والاجهزة اللوحية (الآيباد)، اضافة الى ما يحتويه الموقع  من معلومات وفيرة عن علاقات المساهمين كمؤشرات الأداء المالي، والتصنيفات والجوائز العالمية التي حصدها "بيتك- البحرين"، والتقارير السنوية، والتقارير المالية.