الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الكويتي مازن الناهض

بيتك: رد "الأهلي المتحد" على خطاب الاندماج "إيجابي" والدراسة ستستغرق بين 5 و6 أسابيع

قال الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الكويتي، مازن الناهض، في مقابلة مع "العربية"، إن إجراءات الاندماج مع #الأهلي_المتحد بدأت الأسبوع الماضي، "حيث قمنا بتوجيه خطاب إلى البنك الأهلي، أبلغنا فيه نية الاندماج، وجاء الرد إيجابياً من طرفهم بالموافقة المبدئية بتعيين مستشارين ماليين (HSBC وCREDIT SUISSE) سيقومان بعملية تحديد سعر التبادل العادل بين السهمين".

ولا تزال صفقة الاندماج المحتملة بين " #بيتك " و"الأهلي المتحد" تستحوذ على اهتمام المستثمرين في السوق الكويتية.

ولفت الناهض في حديثه قـ"العربية"، إلى أن الدراسة ستستغرق بين 5 و6 أسابيع، ومن ثم نتائجها تعرض على مجالس إدارات البنكين، "وإن كان السعر المبدئي مناسبا للطرفين قبل فتح الدفاتر، في هذه الحالة سيتم مخاطبة الجهات الرقابية الرسمية لأخذ الموافقة لبدء فحص النافي للجهالة".

وفي حين أشار إلى أنه من المبكر الحديث عن السعر العادل للسهم في عملية الاندماج المحتملة مع البنك الأهلي المتحد، أكد الناهض أنه في حال تم الاتفاق لن تمثل عملية تحويل الأهلي المتحد إلى بنك إسلامي أي تحد.

وردا على الآراء المتداولة حول أن السعر قد يكون لمصلحة مساهمي الأهلي على حساب بيتك، نفى الناهض هذا الكلام جملة وتفصيلا، قائلا: "لا بد أن تكون عملية الاندماج ناجحة للطرفين، وتزيد الربحية للبنكين، وبما أن مساهمي الأهلي المتحد سيأخذون أسهماً في بيت التمويل الكويتي لذا فالكل مستفيد".

وفي سياق متصل، أرجع الناهض نمو أرباح بيت التمويل الكويتي إلى نمو محفظة التمويل وهوامش الربحية.

وشدد على أن بيت التمويل الكويتي يعمل على زيادة نسبة الأرباح المستدامة من إجمالي الأرباح، حيث إن الأرباح المستدامة باتت تشكل 91% من أرباح بيتك بالنصف الأول من العام 2018، مقارنة بـ83% في النصف الأول من العام 2017.

ولفت إلى أنه على مدى السنوات الثلاث الماضية، شهد بيت التمويل الكويتي تحسناً بمعدلات كفاية رأس المال، بسبب سياسة التخارج من الأصول غير الاستراتيجية، وذلك على الرغم من ارتفاع محفظة التمويل في هذه الفترة بقفزات كبيرة.

وأكد الناهض أن لا نية لرفع رأس المال حاليا، خصوصاً إن تمت عملية الاندماج مع البنك الأهلي المتحد، عندئذ ستكون عبر إصدار أسهم في بيت التمويل الكويتي.