نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للبنك عادل عبدالوهاب الماجد

بنك بوبيان يحقق 25.7 مليون دينار أرباحا صافية في النصف الاول من عام 2018 بنسبنة نمو 18%

أعلن بنك بوبيان عن تحقيقه أرباحا صافية في النصف الأول من العام الحالي بلغت 25.7 مليون دينار كويتي بنسبة نمو 18% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي  وبربحية سهم 9.72 فلس مقارنة مع 8.09 فلس .

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للبنك عادل عبدالوهاب الماجد تعليقا على هذه النتائج الإيجابية " تستمر مسيرة النجاح التي بدأها بنك بوبيان قبل تسع  سنوات في تحقيق نتائج ايجابية والاستحواذ على حصص سوقية في مختلف القطاعات سواء في خدمات الافراد او الشركات."

واضاف ان ذلك يدل على مدى الثقة التي بات البنك يتمتع بها في مختلف الاوساط سواء على مستوى المساهمين او العملاء وهو ما انعكس ايجابيا على ارتفاع جميع مؤشرات البنك المالية الى جانب الاستراتيجية الناجحة التي اطلقها البنك في عام 2010 واستراتيجيته للفترة من 2014 الى 2020 .

نمو ايجابي في ابرز المؤشرات

وأشار الماجد إلى أن جميع مؤشرات البنك الرئيسية شهدت نموا ملحوظا حتى نهاية النصف الأول حيث ارتفع إجمالي الأصول إلى 4.2 مليار دينار كويتي بنسبة نمو قدرها 12% كما ارتفعت الإيرادات التشغيلية لتصل إلى 71 مليون دينار كويتي بنسبة نمو قدرها  18% بالإضافة إلى زيادة ودائع العملاء إلى 3.5 مليار دينار كويتي بنمو نسبته 12%.

وأضاف أن إجمالي قيمة حقوق الملكية في البنك ارتفع ليصل إلى 378 مليون دينار كويتي مقارنة مع 352 مليون دينار كويتي إلى جانب ارتفاع محفظة التمويل إلى 3.1 مليار دينار كويتي بنسبة نمو 13% إلى جانب الارتفاع المتواصل لقاعدة عملاء البنك.

وقال الماجد أن الحصة السوقية من التمويل بصفة عامة ارتفعت إلى حوالي 8.3% حالياً بينما ارتفعت حصة بنك بوبيان من تمويل الأفراد تحديدا إلى حوالي11% الى جانب تحقيق معدلات نمو متميزة في المحفظة الائتمانية للشركات وصلت إلى 11% عن طريق جذب العديد من الشركات التشغيلية المعروفة بملاءتها المالية والاقتصادية وذلك مع التمسك الشديد بأعلى معايير الجودة الائتمانية و دراسة  وتنويع المخاطر.

خدمة العملاء

من ناحية أخرى قال الماجد أن البنك وبعد وصوله الى الفرع 42 سوف يستمر في افتتاح المزيد من الفروع مؤكدا أنه " في موازاة توسعنا الجغرافي محليا لنكون الأقرب إلى عملائنا فإننا مستمرون في الاستثمار في الخدمات والمنتجات المصرفية الالكترونية التي وضعتنا في مقدمة البنوك المحلية لنلبى مختلف متطلبات عملائنا".

وأضاف أن " بوبيان مستمر في تقديم اعلى مستويات الخدمة لعملائه انطلاقا من شعاره ( نعمل بإتقان ) والذي اصبح سمة لجميع ما يقدمه البنك من خدمات ومنتجات تهدف الى تسهيل حياة العملاء ومنحهم المزيد من السهولة في مناحي حياتهم اليومية " .

ونوه في هذا الإطار إلى استمرار تربع بنك بوبيان على قمة خدمة العملاء في الكويت من خلال حصوله على جائزتين من مؤسسة " سيرفس هيرو " العالمية المتخصصة بقياس مستوى رضاء العملاء وهما جائزة المركز الأول في خدمة العملاء على مستوى جميع القطاعات الاقتصادية في الكويت وذلك للمرة الثالثة بالإضافة الى جائزة أفضل بنك إسلامي في خدمة العملاء للعام الثامن على التوالي منذ عام 2010 .

وأضاف " كانت ثقة عملائنا في محلها دائما وهو ما ساهم في حصولنا على هاتين الجائزتين المميزتين على مستوى الكويت " مؤكدا استمرار البنك في الحفاظ على مستواه المميز في خدمة العملاء.

المسؤولية الاجتماعية والموارد البشرية

وأشار الماجد إلى أن النصف الاول من العام الحالي كان مميزا بالأنشطة والفعاليات التي نظمها البنك في اطار مسئوليته الاجتماعية لدعم الشباب ومختلف فئات المجتمع مشيرا الى ان شهر رمضان الماضي حفل بالعديد من الانشطة والفعاليات المميزة لبنك بوبيان .

وقال الماجد أن  بوبيان  يولي اهتماماً خاصاً بموارده البشرية في إطار عمله كبنك متطور وحديث يواكب التطورات العالمية والإقليمية من خلال إدارته الشابة، ضارباً المثال بمجموعة الخدمات المصرفية الشخصية، والتي يشكل الشباب غالبيتها مشيراً إلى تميز البنك بإعطاء الشباب دوراً قيادياً مميزاً مما ساهم في حصول البنك على جائزة «إحلال وتوطين العمالة الوطنية على مستوى الكويت» والتي تمنح سنوياً لأفضل مؤسسة في دول مجلس التعاون الخليجي من قبل مجلس وزراء العمل.