الروضان تُشارك في فعاليات الغبقة

"زين".. وروح العائلة الواحدة في غبقتها الرمضانية

احتفلت زين الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في الكويت بموظفيها في الغبقة الرمضانية السنوية التي أقامتها في قاعة الراية وسط أجواء عائلية جميلة، وذلك بحضور الرئيس التنفيذي لزين الكويت إيمان الروضان ومسؤولي الإدارة التنفيذية.

وذكرت الشركة في بيان صحافي أن فعالية الغبقة الرمضانية تُعتبر من أبرز الأنشطة والبرامج الاجتماعية التي تنظّمها لموظّفيها في شهر رمضان المبارك من كل عام، حيث تجمع هذه المناسبة الرمضانية الجميلة موظفي الشركة مع الإدارة التنفيذية العليا بالشكل الذي يُعزّز من أواصر الروابط بين أفراد عائلة زين، وتُجدّد روح الفريق الواحد التي تتمتع بها كونها الشركة صاحبة الريادة في سوق الاتصالات الكويتي.

وقالت إيمان الروضان في الكلمة التي ألقتها أمام الموظفين في هذه المناسبة " أود أن أنتهز الفرصة  في هذا الشهر الفضيل لأعبّر عن خالص شكري وتقديري لكم جميعاً، فلكل موظف من عائلة زين الفضل في المساهمة بتحقيق أهدافنا الاستراتيجية خلال الفترة الماضية ".

وأوضحت الروضان " دائماً ما يُذكّرنا شهر رمضان المبارك بالقيم الإنسانية التي تحثّنا على التواصل والتقارب والتسامح، فهو شهر الخير، شهر الإحسان والتراحم، وأذكركم أن الالتزام وشغف العمل هما عنوان هذه المرحلة، وما من شك أن العمل تحت هذا العنوان  سيمنحنا قُدرات تنافسية أفضل من غيرنا، ويجعلنا نتواصل مع عملائنا بأساليب جريئة، ولذلك فإن طموحنا سيظل دائماً أن نكون في الريادة باستمرار".

وبينت الروضان " بفضل ابتكاراتنا ومُبادراتنا المبنية على طموحات ورغبات عُملائنا، سنظل ملتزمين سوياً بتوفير خبرات متميزة لا مثيل لها في خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وإن روح العائلة الواحدة التي تسود هذا المكان هي التي تقود اتجاه حركة أعمالنا، ولذلك أرجو من الجميع أن ينظر إلى المستقبل بعين ملؤها الأمل والتفاؤل ".

وأضافت الروضان " إن كان لدينا العديد من التحديات أمامنا، فإننا قادرين على التغلّب عليها بفضل تعزيز الثقة والمصداقية بيننا من جهة، وبين عُملائنا وشُركائنا من جهة أخرى، فنحن في زين على علاقة وثيقة مع التغيير، فصناعة الاتصالات من الصناعات الأكثر تغييرا، ولذلك ليس لدينا غير خيار واحد فقط، وهو التكيّف لمجاراة هذه التطورات، حتى نبقى الخيار الأول والمفضل في خدمات الاتصالات ".

وأوضحت الروضان " بحمد الله وفضله،  تتألق حملتنا الرمضانية " زين الشهور " عاماً بعد عام، والتي يقودها فريق متطوعي زين، ذلك الفريق الذي عكس بجهوده الجبارة روح الشهر الفضيل، وقيم التسامح والتواصل والعطاء، وأنا فخورة بالرصيد الزاخر من مُبادراتنا الاجتماعية والإنسانية في شهر رمضان المبارك، والتي تزداد تميزاً بمرور الأعوام ".

وقامت زين خلال فعاليات الغبقة بتكريم قدامى موظفي الشركة، وذلك تقديراً لجهودهم وإسهاماتهم التي أضافت إلى نجاحات الشركة على مر السنوات السابقة، بالإضافة إلى عرض عمل وثائقي تم إعداده خصيصاً ليبرز إنجازات حملة "زين الشهور" الرمضانية للمسؤولية الاجتماعية، والتي كانت حافلةً بالفعاليات والمبادرات الخيرية والإنسانية والاجتماعية، وأبرزت الشركة دور متطوعيها الذين شاركوا في تعزيز العمل التطوعي طوال الشهر الكريم.  

وشهدت حملة زين الرمضانية لهذا العام حزمة كبيرة من المبادرات والفعاليات الاجتماعية والخيرية التي ارتكزت على مجموعة من القيم الجميلة، والتي غطت الشركة من خلالها مختلف الأنشطة الخيرية والاجتماعية والتطوعية، منها تجهيز وتوزيع صناديق الماچلة بالمواد الغذائية التموينية الأساسية على مجموعة من الأسر المحتاجة في مناطق مختلفة بمحافظة الجهراء، وتوزيعها على شركائها من الجهات غير الربحية، من ضمنهم جمعية الهلال الأحمر الكويتي، وبنك الطعام الكويتي، ووزارة الشؤون الاجتماعية والعمل.

وكعادتها كل عام، قامت زين بتجهيز موائد إفطار الصائم، حيث تقوم بتقديم ما يقارب 50 ألف وجبة إفطار يومية على مدار الشهر الكريم في ثلاث صالات مُختلفة في مناطق جليب الشيوخ وخيطان وحولي، بالإضافة إلى الزيارات التفاعلية التي نظمتها الشركة لدور الرعاية والأيتام والمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة والأطفال المرضى في المستشفيات، وحفل القرقيعان الذي نظّمته بالتعاون مع مركز الخرافي لأنشطة الأطفال المعاقين.

ولدى زين رصيد زاخر من الإسهامات في المجالات الخيرية على مدار العام، وتحرص الشركة على تكثيف دعمها للحملات الإنسانية في الشهر الكريم على وجه الخصوص، منها شراكتها البلاتينية لحملة #حجرة_ورقة_قلم الخيرية التعليمية، والتي تُنظّمها مجموعة NEST لرعاية وتعليم الأطفال في مجمع الأڤنيوز بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الكويتي وجمعية العون المباشر، والتي تهدف إلى جمع التبرعات لصالح بناء ثلاث مدارس في جمهورية تشاد، وشراكتها البلاتينية لحملة #ساعد_تسعد بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الكويتي لشهر رمضان، وذلك لتوفير المواد الغذائية الأساسية والمساعدات الصحية للأسر المحتاجة داخل الكويت، ورعايتها لحملة #رمضان_أمان للسنة الثانية على التوالي، وذلك بالتعاون مع فريق "نهتم" التطوعي التابع لمركز العمل التطوعي وبالشراكة مع وزارة الداخلية لتوزيع وجبات الإفطار على مرتادي الطرق خلال فترة آذان المغرب للمساهمة في الحد من الحوادث المرورية التي عادةً ما تزداد في هذه الفترة.

وتعتبر زين أيضاً الشريك الإنساني لحملة #ألف_بئر التي تنظّمها جمعية العون المباشر في شهر رمضان المبارك، والتي تهدف إلى جمع التبرعات لصالح حفر وبناء ألف بئر ارتوازي وتوفير المياه النقية الصحية للإنسان والحيوان في المناطق التي تعاني من شح وانعدام المياه في إفريقيا، وذلك عن طريق حفر الآبار السطحية والارتوازية وبناء الخزانات وتمديد خطوط المياه.

وأكدت زين أنها اتخذت شعار " زين الشهور " لحملتها الرمضانية السنوية لما لهذا الشهر من مكانة خاصة في قلب المجتمع الكويتي، والذي تنعكس فيه روح حب الخير ومساعدة الغير، فالشركة مستمرة بالالتزام في تقديم قيمة مضافة للمجتمع، وهو ما يجعلها تحرص على تناول  القضايا الأكثر تأثيراً في الحياة، مبينةً أن حملتها جاءت لتترجم هذا التوجه، حيث تحمل معها رسالة تحث على التقارب والتراحم بين جميع أطياف المجتمع.