ممثل زين مع مسؤولي جمعية القانون الدولي الكويتية

"زين" الراعي البلاتيني لمُسابقة "المحكمة الصورية"

أعلنت زين الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في الكويت عن رعايتها البلاتينية لمُسابقة " المحكمة الصورية " التي نظّمتها جمعية القانون الدولي الكويتية طوال شهر يناير الماضي.

وبيّنت الشركة في بيان صحافي أن رعايتها لهذه المسابقة أتت من منطلق حرصها على تنمية وتطوير مختلف القطاعات التي تُسهم في عكس صورة حضارية عن دولة الكويت ودورها الريادي في العديد من المجالات، حيث أتت استكمالاً لجهود زين في دعم أنشطة جمعية القانون الدولي الكويتية المختلفة.

وأضافت زين أن مُسابقة المحكمة الصورية تُعتبر الأولى من نوعها في جامعة الكويت وكلّية الحقوق، وهي تُجسّد قضية وهمية جدلية ذات ثغرة قانونية على المشاركين الذين يُشكّلون فرق البحث فيها بكل أبعادها، ومن ثم تقديم الدفوعات في مُذكّرات قانونية بأدلّة يُدافع من خلالها عن إحدى أطراف النزاع أمام المُحكّمين الذين شُكّلت الهيئة التحكيمية منهم، وهم بين محامي وعضو هيئة تدريسية للحكم على الدفوعات القانونية، وهي بمثابة تدريب ميداني شبه حقيقي لطلبة القانون على أجواء المحاكم وجلسات التحكيم.

وأشارت الشركة إلى أنها تؤمن بأهمية التعاون المشترك بين شركات القطاع الخاص والجهات التي تقوم بتبنّي القدرات الأكاديمية لدى الطلبة، وهو التعاون الذي تقوم من خلاله بدعم المُبادرات والمشاريع التي تعنى بهم وبتطوير مهاراتهم وإمكاناتهم في مختلف المجالات ومنها المجالات القانونية، مما يُسهم في تنمية الحس الإبداعي لديهم ويُحقق التنمية المُستدامة في المجتمع.

وأكدت زين على حرصها بأن تكون الداعم الرئيسي للأعمال الإبداعية التي تقدمها الأيادي الكويتية وخصوصا من الفئات العمرية الشابة، وذلك رغبة منها في نقل صورة حضارية عن المجتمع الكويتي، فهدفها كان ولازال تسليط الضوء وإبراز الأعمال الوطنية في كافة المجالات ووضعها جنباً إلى جنب مع المواهب العالمية.